منتدى نسائم العلم

منتدى للعلوم الشرعية
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 04-شرح الآجرومية علامات الاسم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أم أبي التراب
Admin
avatar

المساهمات : 472
تاريخ التسجيل : 14/05/2017

مُساهمةموضوع: 04-شرح الآجرومية علامات الاسم    الأحد يونيو 04, 2017 11:48 am


04-شرح الآجرومية علامات الاسم

علامات الاسم
قال : فالاسمُ يُعْرَفُ : بالْخَفْضِ ، وَالتَّنْوِينِ ، وَدخولِ الألِفِ وَالَّلامِ ، وَحُرُوف الْخَفْضِ ، وَهيَ : مِنْ ، وَإلى ، وَعَنْ ، وَعَلَى ، وَفي ، وَرُبَّ ، والْبَاءُ ، والْكافُ ، وَالَّلامُ ، وحُرُوفُ القَسَمِ ، وهِيَ : الْوَاوُ ، والْبَاءُ ، والتَّاءُ .
شرح:
*الْخَفْض : الكوفيون يقولون "الخفض" .البصريون يقولونَ "الجر" .
*الكتاب ذكر أربع علامات للاسم فقط وهي أكثر من ذلك .
العلامات الأخرى للاسمية :
*قبول النداء : يا محمد . النداء وهو : وهو الدعاء بـ " يا " أو إحدى أخواتها مثل :يا محمد أتقن عملك . ويا سعاد أكرمي أهلك ــ فكون الكلمة منادى ، دليل على اسميتها ، لأن الأسماء ، هي التي تختص بالنداء ، دون الأفعال والحروف
*جواز الإخبار عنه – أي **التركيب الإسنادي أي الإسناد إليه .
الإسناد في النحو العربي هو ضم تركيب لغوي إلى آخر على وجه الإفادة التامة، بحيث يكتمل معنى الجملة، ويمكن الاكتفاء بالتركيبين ليصح الحديث. والإسناد نوعان، النوع الأول هو الإسناد الأصلي كإسناد الفعل إلى الفاعل، والنوع الآخر هو الإسناد التبعي ويكون ذلك بالتبعية في الإبدال والعطف بالحروف.
والإسناد يتكون من ركنين رئيسين: المُسنَد وهو الحكم المراد إسناده إلى المحكوم عليه، وهو في الجملة الفعليةمُمَثل في الفعل وفي الجملة الاسمية مُمَثل في الخبر. والركن الآخر هو المُسند إليه وهو الجزء المحكوم عليه وهو في الجملة الفعلية الفاعل أو نائب الفاعل وفي الجملة الاسمية المبتدأ. . هنا .*

مثل : علي سافر ، محمد لم يسافر ، حضرت اليوم ، فقد أسند السفر إلى علي وأسند عدم السفر إلى محمد ، وأسند الحضور إلى الضمير المتكلم ، ولا يكون المسند إليه إلا اسمًا. الإسناد:- وهو ضم كلمة إلى أخرى على وجه يفيد معنىً تامًّا- ويُعد الإسناد من أقوى علامات الاسم لأن الاسم هو الوحيد الذي يسند ويسند إليه فتقول (زيد أخوك) فزيد مسند إليه والأخ مسند- أمّا الفعل فإنّه يسند فقط ولا يسند إليه فتقول (قام زيد) قام مسند وزيد مسند إليه. وأمّا الحرف فلا يسند ولا يسند إليه.
،كالتاء في قمتُ . فالتاء مسند إليه ، والفعل قام مسند ، ونحو: أنا مؤمن . فالضميرأنا مسند إليه ،ومؤمن مسند. فإسناد القيام إلى التاء دليل على اسميةالتاء ،وإسناد الإيمان إلى الضمير أنا دليل على اسمية الضمير .
قبول الإضافةِ* : بابُ الفصلِ .أي يقبل أن يكون مضافًا إليه
*المضاف والمضاف إليه :
هي علاقة بين كلمتين يُعَبرُ عنها بحرف :في أو لـ ، أو مِن.
نحو: مكرُ الليلِ /يُعبَّرُ عنها بـ: مكرٌ في الليلِ.
كتابُ محمدٍ /يُعبَّرُ عنها بـ: كتابٌ لمحمدٍ .
خاتمُ ذهبٍ /يُعبَّرُ عنها بـ: خاتمٌ مِنْ ذهبٍ.
أنواع التركيب: تركيب مزجي نحو : بورسعيد ،شطرين مزجو في بعض . تركيب إضافي نحو: كتابُ محمدٍ.
** التركيب الإسنادي:الاسم يقبل الإسناد أي يقبل أن يكون أحد ركني الجملة ،أو جواز الإخبار عنها.مبتدأ استند عليه خبر، فعل استند عليه فاعل. أي يقبل أن يكونَ فاعلًا أو خبرًا ،أو مبتدأ. نحو : محمدٌ قائمٌ.أنا مسلمةٌ.جاء محمدٌ.فتكون علامة اسمية قائم،مسلمة، محمد: الإسناد.
أسبابُ الخفضِ ثلاثة:
الإضافة- دخول حرف جر على الاسم – التبعية " أي يكون الاسمُ تابع لمجرور " نعت،بدل،عطف، توكيد "حال جرهم .
.ا.هـ. .

وأقول: للاسم علامات يتميَّز عن أخَوَيْه الفِعْلِ والْحَرْفِ بوجود واحدةٍ منها أو قَبُولِها ، وقد ذكر المؤلف ـ رحمه الله ! ـ من هذه العلامات أرْبَعَ علاماتٍ ، وهي الْخَفْضُ ، والتَّنْوِينُ ودخولُ الأَّلف والَّلام ، ودُخول حرفٍ من حروف الخفض.
أما الخفض فهو في اللغة : ضد الارتفاع ، وفي اصطلاح النحاة عبارة عن الكسرة التي يُحْدِثُهَا الْعامل أوْ ما ناب عنها ، وذلك مثل كسرة الراءِ من " بكرٍ " و "عمرٍو " في نحو قولك " مَرَرْتُ بِبَكْرٍ " وقولك " هذا كِتابُ عَمْرِو " فبكْر وعمرو: اسمان لوجود الكسرة في أواخر كل واحِدٍ منهما .
وأما التنوين ، فهو في اللغة التَّصْويت ، تقول " نَوَّنَ الطَّائِرُ " أي : صَوَّتَ ، وفي اصطلاح النُّحَاةِ هو : نُونٌ ساكنةٌ تّتْبَعُ آخِرَ الاسم لفظًا وتفارقهُ خَطًا للاستغناءِ عنها بتكرارِ الشَّكلة عند الضبْطِ بالقلم ، نحو : محمدٍ ، وكتابٍ ، وإيهٍ ، وصَهٍ ، ومُسْلِمَاتٍ ، وفَاطِمَاتٍ ،و حِينَئِذٍ ،وَ سَاعَتَئِذٍ ، فهذه الكلمات كلُّها أسماء ٌ، بدليل وجود التنوين في آخرِ كلِّ كلمة منها.
الشرح *إِيهٍ ، وصَهٍ : تسمى في النحو اسم فعل .اسم لأنها منونة الآخر . وفعل: لأن معناها معنى الفعل.
معنى إيهِ بغير تنوين: اسم فعل أمر معناه :زدني من الحديث المعروف بيننا، وبالتنوين إيهٍ : اسم فعل أمر معناه :زدني من أي حديث.
معنى صهْ بغير تنوين: اسكت عن الكلام المعروف بيننا، وبالتنوين صَهٍ: اسكت عن أي كلام. فمتى ما رأيت التنوين داخلا على كلمة مبنية فاعلم أنه للتنكير.
*حِينَئِذٍ ،وَ سَاعَتَئِذٍ :
أولًا التنوين أقسام:
القسم الأول: تنوين التمكين :وهو أعظم أنواع التنوين دلالةً على اسمية الكلمة- أي يدل على أن الكلمةَ مُتَمَكِّنَةٌ من بابِ الاسميةِ دونَ أي شك-، وهو الداخل على الأسماء المعربة المنصرفة، نوحٌ؛ هودٌ؛ لوطٌ؛ "بابٌ" "دارٌ"،رجلٌ . وهكذا.
القسم الثاني :تنوين التنكير مثل ما فات علينا : إِيهٍ ، وصَهٍ.
تنوين التنكير يلحق بعض الأسماء المبنية عند إرادةِ تنكيرها نحو " جاءني سيبويهٍ " ولا يُعْلَم من هذا سِيبَوِيه ؟ ولو قلت " جاءني سِيبَوِيهِ " لَعُلِمَ أنَّهُ العالمُ المعروفُ . سيبويهِ اسم مبني على الكسرِ في محلِّ رفعٍ فاعلٌ.
إذا قلنا : رأيتُ سيبويهِ , فالكلمة هنا مُعَرَّفة . وإذا أردت تنكيرها أُنونها , فأقول : رأيتُ سيبويهٍ .
القسم الثالث: تنوين المقابلة :وهو التنوين اللاحق بجمع المؤنث السالم في مقابلةِ النون في الجمع المذكر السالم ؛مسلمون ، تقول "مسلماتٌ"تنوين مسلمات يقابل نون مسلمون.
القسمُ الرابع : تنوين العِوَض :وله ثلاث صور

*إما تنوين عوض عن جملة، وهو الذي يلحق (إذ) عوضًا عن جملة تكون بعدها؛ كقوله تعالى: " وَأَنْتُمْ حِينَئِذٍ تَنْظُرُونَ " أي: حين إذ بلغتِ الروح الحلقوم، فحذفت جملة" بلغت الروح الحلقوم"، وأُتيَ بالتنوينِ عوضًا عنها.
*عوض عن اسم: وهو اللاحق لـ(كل) عوضًا عما تضاف إليه؛ نحو كلٌّ قائمٌ؛ أي كلُّ إنسانٍ قائمٌ فَحُذِفَ إنسانٌ، وأُتيَ بالتنوينِ عوضًا عنه.وكلٌ يموت ، التنوين عوض عن كلمة مخلوق "كلُّ مخلوقٍ يموتُ"
*عوض عن حرف: وهو اللاحق لجوارٍ وغواشٍ ،- التنوين عوض عن الياء: جواري،غواشي - ونحوهما رفعًا وجرًّا؛ نحو: هؤلاءِ جوارٍ، ومررت بجوارٍ، فحُذِفتِ الياءُ وأُتِيَ بالتنوينِ عِوَضًا عنها.ا.هـالعلامة الثالثة من علامات الاسم : دخول " أَلْ " في أول الكلمة، نحو " الرجل ، والغلام ، والفرس ،و الكتاب ، والبيت ، والمدرسة " فهذه الكلمات ، كلها أسماء لدخول الألف واللام في أوَّلها .
الشرح :مع ملاحظة أن هناك كلمات تبدأ بـ"أل" لكنها ليست علامة على اسميتها لأنها من أصل الكلمة مثل : ألْسِنَة ، اِلْتِمَاس .ا.هـ .العلامة الرابعة : دخول حرفٍ من حروف الخفض ، نحو " ذهبتُ من البيتِ إلى المدرسَةِ " فكل من " البيت " و " المدرسة " اسم ، لدخول حرف الخفض عليهما ، ولوجود " أَلْ " في أَوَّلِهما .
وحروف الخفض هي "من" ولها معانٍ : منها الابتداءُ ، نحو" سَافْرتُ مِنَ الْقَاهِرَةِ " و "إلى" من معانيها الانتهاء ، نحو " سَافَرْتُ إلى الإسْكَنْدَرِيَّةِ " و " عَنْ" ومن معانيها المجاوزةُ ، نحو " رَمَيْتُ السَّهْمَ عَنِ الْقَوْسِ" و" على"و من معانيها الاستعلاءُ ، نحو " صَعِدْتُ عَلَى الْجَبَلِ " و "فِي" ومن معانيها الظرفية نحو " الْمَاءُ في الْكُوز " و " رُب َّ" ومن معانيها التقليل، ونحْو " رُبَّ رَجُلٍ كرِيمٍ قَابَلَنِي " و الْبَاءُومن معانيها التعدية ، ونحو " مَرَرْتُ بـالْوَادِي " و " الكافُ" و من معانيها التشبيه ، نحو " لَيْلى كالْبَدْرِ" و " اللام" ومن معانيها الْمِلْكِ نحْو" المالُ لمحمد " ، والاختصاصُ ، نحو " البابُ للدَّار ، والْحَصيرُ لِلْمَسْجِدِ " والاستحقاقُ نحو " الْحَمْدُ لله "
ومن حروف الخفض: حُرُوف الْقَسَمِ ، وهي ثلاثة أحرف .
الأول: الواو ، وهي لا تَدْخُلُ إلا عَلَى الاسم الظاهِرِ ، نحو " والله " ونحو " وَالْطُّورِ وَكتابٍ مَسْطُور" ونحو " وَالتِّينِ وَالزيْتُونِ وَطُورِ سِينين "
والثاني: الباءُ، ولا تختص بلفظ دون لفظ ، بل تدخل على الاسم الظاهر ، نحو " بالله لأَجْتَهِدَنَّ " وعلى الضمير ، نحو " بكَ لأضْرِبَنَّ الكَسُولَ"
والثالث: التاء ُ، ولا تدخل إلا على لفظ الجلالة نحو "و تـالله لأَكِيدَنَّ أَصْنَامَكُمْ "
أسئلة
ما علامات الاسم ؟ ما معنى الخفض لغة واصطلاحًا ؟ التنوين لغةً واصطلاحًا ؟ على أي شيءٍ تدلُّ الحروف الآتية : من ، اللام ، الكاف ، ربَّ ، عن ، فِي ؟
ما الذي تختص واو القسم بالدخول عليه من أنواع الأسماء ؟ ما الذي تختصُّ تاءُ القسم بالدخول عليه ؟ مَثِّل لباءِ القسم بمثالين مختلفين .
تمارين
ميِّز الأسماءَ التي في الجمل الآتية مع ذكر العلامة التي عرفتَ به اسميتها : بسم الله الرحمن الرحيم . الحمد لله رب العالمين ... إن الصَّلاَةَ تَنْهَى عَنِ الْفَحْشَاء ِوالْمُنْكَر... وَالْعَصْرِ إِنَّ الإِنْسَانَ لَفِي خُسْرْ... وَإلهُكُمْ إِلهٌ وَاحِدٌ ... الرَّحْمنُ فَاسْألْ بِهِ خَبِيرًا...قل إِنَّ صَلاَتِي وَنُسُكِي وَمَحْيَايَ وَمَمَاتِي لله رَبِّ العالَمِينَ، لاَ شَرِيكَ لَهُ ، وَبِذَلِكَ أُمرتُ ، وَأَنَا أَوَّلُ المسْلِمينَ.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أم أبي التراب
Admin
avatar

المساهمات : 472
تاريخ التسجيل : 14/05/2017

مُساهمةموضوع: رد: 04-شرح الآجرومية علامات الاسم    الأحد يونيو 04, 2017 11:49 am


الإجابة
*ما علامات الاسم ؟
للاسم علامات يتميَّز عن أخَوَيْه الفِعْلِ والْحَرْفِ بوجود واحدةٍ منها أو قَبُولِها ، وقد ذكر المؤلف ـ رحمه الله ! ـ من هذه العلامات أرْبَعَ علاماتٍ ، وهي الْخَفْضُ ، والتَّنْوِينُ ودخولُ الأَّلف والَّلام ، ودُخول حرفٍ من حروف الخفض.
العلامات الأخرى للاسمية :
قبول النداء : يا محمد . قبول الإضافةِ* : بابُ الفصلِ . جواز الإخبار عنه – أي **التركيب الإسنادي- مثل المسجد: المسجدُ رَحْبٌ .

*ما معنى الخفض لغة واصطلاحًا ؟
الخفض فهو في اللغة: ضد الارتفاع ، وفي اصطلاح النحاة عبارة عن الكسرة التي يُحْدِثُهَا الْعاملُ أوْ ما نابَ عنها ، وذلك مثل كسرة الراءِ من " بكرٍ " و "عمرٍو " في نحو قولك : " مَرَرْتُ بِبَكْرٍ " وقولك " هذا كِتابُ عَمْرٍو " فبكْرٍ وعمرٍو: اسمان لوجود الكسرة في أواخر كل واحِدٍ منهما .
*التنوين لغةً واصطلاحًا ؟
التنوين، فهو في اللغة التَّصْويت ، تقول " نَوَّنَ الطَّائِرُ " أي : صَوَّتَ ، وفي اصطلاح النُّحَاة هو : نُونٌ ساكنةٌ تّتْبَعُ آخِرَ الاسمِ لفظًا وتفارقهُ خَطًّا للاستغناء عنها بتكرار الشَّكلة عند الضبْطِ بالقلمِ ، نحو : محمدٍ ، وكتابٍ .
*على أي شيءٍ تدلُّ الحروف الآتية : مِن ، اللام ، الكاف ، رُبَّ ، عن ، فِي ؟
"من"ولها معانٍ : منها الابتداءُ ، نحو" سَافْرتُ مِنَ الْقَاهِرَةِ "
" اللام" ومن معانيها الْمِلْكِ نحْو" المالُ لمحمد " ، والاختصاصُ ، نحو " البابُ للدَّار ، والْحَصيرُ لِلْمَسْجِدِ " والاستحقاقُ نحو " الْحَمْدُ لله "
الكافُ" و من معانيها التشبيه ، نحو " لَيْلى كالْبَدْرِ".
و " رُب َّ" ومن معانيها التقليل، ونحْو " رُبَّ رَجُلٍ كرِيمٍ قَابَلَنِي
و " عَنْ" ومن معانيها المجاوزةُ ، نحو " رَمَيْتُ السَّهْمَ عَنِ الْقَوْسِ"
فِي" ومن معانيها الظرفية نحو " الْمَاءُ في الْكُوز "
*ما الذي تختص واو القسم بالدخول عليه من أنواع الأسماء ؟
الواو ، وهي لا تَدْخُلُ إلا عَلَى الاسم الظاهِرِ ، نحو " والله " ونحو " وَالْطُّورِ وَكتابٍ مَسْطُور" ونحو " وَالتِّينِ وَالزيْتُونِ وَطُورِ سِينين
* ما الذي تختصُّ تاءُ القسم بالدخول عليه ؟ مَثِّل لباءِ القسم بمثالين مختلفين .

تاءُ القسم :تدخل إلا على لفظ الجلالة نحو "و تـالله لأَكِيدَنَّ أَصْنَامَكُمْ ".
بالله لأكتبنَّ الدرس - باللهِ لأدرسنَّ النحوَ .
تمارين
ميِّز الأسماءَ التي في الجمل الآتية مع ذكر العلامة التي عرفتَ به اسميتها : بسم الله الرحمن الرحيم . الحمدُ للهِ رَبِّ العالَمِينَ ... إن الصَّلاَةَ تَنْهَى عَنِ الْفَحْشَاء ِوالْمُنْكَرِ... وَالْعَصْرِ إِنَّ الإِنْسَانَ لَفِي خُسْرْ... وَإلهُكُمْ إِلهٌ وَاحِدٌ ... الرَّحْمنُ فَاسْألْ بِهِ خَبِيرًا...قل إِنَّ صَلاَتِي وَنُسُكِي وَمَحْيَايَ وَمَمَاتِي لله رَبِّ العالَمِينَ، لاَ شَرِيكَ لَهُ ، وَبِذَلِكَ أُمرتُ ، وَأَنَا أَوَّلُ المسْلِمينَ
حل التمارين
* بسم الله الرحمن الرحيم
- بسم .... اسم
لدخول حرف الخفض "بـ" عليها ،ولأنها مخفوضة.... بسمِ
ولقبولها دخول الألف واللام.... الاسم ولقبولها التنوين.......اسمًا.
_ لفظ الجلالة الله...اسم
لدخول الألف واللام....الله والخفض بالإضافة
لقبول دخول حرف الخفض بالله
- الرحمنِ .... اسم مخفوض بالتبعية – بدل وبعض العلماء قالوا صفة لكن البدلية أولى.
التوابع التي تتبع ما قبلهاهي -التوكيد والبدل والعطف والصفة.
- الرحيم .... اسم للخفض....الرحمنِ-الرحيمِِِ مخفوض بالتبعية – البدل أولى من الصفة في أسماء الله عز وجل لأن في البدل الاسم مطلوب لذاته . الرحيم هو الله ذاته وليس مجرد صفة لله عز وجل. والبعض أعربها على أنها صفة ولكن البدلية أولى وأفصح لما ذكرناه .
لدخول الألف واللام.الرحمن –الرحيم
لقبول دخول حروف الخفض.....بـالرحمنِ-بـالرحيمِ
لقبول التنوين : رحيمٌ
*الحمدُ للهِ رَبِّ العالَمِينَ
- الحمد.... اسم – علامة اسميتها : الإسناد – أي جواز الإخبار عنه- لأنه مبتدأ – الإسناد كعلامة للاسمية يكون في المبتدأ في الجملة الاسمية وفي الفاعل في الجملة الفعلية-
ولدخول الألف واللام الحمد
ولقبول التنوين والخفض مع ملاحظة عدم اجتماع التنوين مع ألف لام التعريف.
- لفظ الجلالة :للهِ .... اسم
للخفض.... للهِ-لدخول حرف الخفض لـِ ؛ لله – لدخول لام التعريف .وحذفت الألف، أصلها الله . الأصل في ألف لام التعريف ، لام التعريف لكن لأن لام التعريف ساكنة والعرب لا تبدأ بساكن لذا وضعت الألف قبل اللام ولما وضعت لام الجر المكسورة قبل لِلَّه لم يعد احتياج لـ الألف .مثال: كلمة مدرسة / المدرسة/ لِلمدرسةِ لما دخلت عليها لام الجر حُذِفت الألف لعدم الحاجة إليها.
- رَبِّ.... اسملأنها مخفوضة للتبعية ؛بدل،.
ولقبولها دخول الألف واللام....الرب
ولقبولها دخول حرف خفض ....من ربِّ
- العالمينَ.... اسم
لدخول الألف واللام....العالمينَ . ولأنها مخفوضةٌ للإضافة، وعلامةُ خفضِهَا الياءُ نيابةً عنِ الكسرةِ لأنها جمعُ مذكرٍ سالمٌ
*إن الصَّلاَةَ تَنْهَى عَنِ الْفَحْشَاء ِوالْمُنْكَر
- الصَّلاَةَ.... اسم
لدخول الألف واللام....الصَّلاَةَ
- الْفَحْشَاء ِ.... اسم
لدخول الألف واللام....الْفَحْشَاء ِ. ولدخول حرف الخفض عليها "عن".ولخفضِها....... الْفَحْشَاء ِ
- الْمُنْكَرِ.... اسم
لدخول الألف واللام....الْمُنْكَرِ
".ولخفضها....... الْمُنْكَر ِ،مخفوضة بالتبعية-لأنها تابعة لمخفوض "معطوفة على مخفوض"
*وَالْعَصْرِ إِنَّ الإِنْسَانَ لَفِي خُسْر
- الْعَصْرِ........اسم
لدخول الألف واللام عليها ....الْعَصْرِ. ولخفضها.......الْعَصْرِ
ولدخول حرف جر ؛وقسم عليها.....وَالْعَصْرِ
- الإِنْسَانَ........اسم
لدخول الألف واللام عليها ....الإِنْسَانَ
- خُسْر........اسم
لدخول حرف الجر ،ولخفضها، ولتنوينها.......خُسْرٍ
* وَإلهُكُمْ إِلهٌ وَاحِدٌ.
- إلَهُكُمْ؛ .......اسم .إله : علامة اسميتها الإسناد –مبتدأ يسند إليها الخبر
ولقبولها الخفض والتنوين.......إِلهٍ
لقبولها دخول الألف واللام عليها .... الإله.
كُمْ: ضمير متصل مبنيٌّ على السكونِ في محل جر مضاف إليه.الضمائر كلها أسماء .علامة اسميتها الجر بسبب الإضافة.
إِلهٌ..... اسم علامة اسميتها التنوين
- وَاحِدٌ........اسم . علامة اسميتها التنوين
لقبولها التنوين.......وَاحِدٍ
لقبولها دخول الألف واللام عليها ....الوَاحِد
*الرَّحْمنُ فَاسْألْ بِهِ خَبِيرًا
- الرَّحْمنُ........اسم
لدخول الألف واللام عليها ....الرَّحْمنُ.ليس إسناد لأنها آية مرتبطة بما قبلها وهي بدل الضميىر في استوى ، وليست مبتدأ.
لقبولهاالخفض........الرَّحْمنِ
بِهِ.... الهاء ضميرٌ مبنيٌّ على الكسرِ في محل جر بحرف الجر "الباء".علامة اسميته دخول حرف الجر عليه .والخفض
- خَبِيرًا........اسم. علامة اسميتها التنوين
*قلْ إِنَّ صَلاَتِي وَنُسُكِي وَمَحْيَايَ وَمَمَاتِي للهِ رَبِّ العالَمِينَ
- صَلاَتِي-صلاة........اسم .علامة اسميتها لا توجد به علامات اسمية لكن تقبل علامات الاسمية.لقبول دخول الألف واللام والخفض....الصَّلاَةِ.وتقبل كل علامات الاسم.
ياء المتكلم: ضمير مبني على السكون في محل جر لأنها مضاف إليه.
فائدة:ياء المتكلم لو دخلت على اسم تلغى أي حركة على الاسم ،وتوضع حركة تناسب الياء وهي الكسرة.
وإذا دخلت ياء المتكلم على فعل :توضع نون بين الفعل وبين ياء المتكلم لتقي تأثير ياء المتكلم على الفعل ،وتسمى هذه النون بـ نون الوقاية .
- نُسُكِي نُسك........اسم علامة اسميتها لا توجد به علامات اسمية لكن تقبل علامات الاسمية.لقبول دخول الألف واللام والخفض......النُسكِ. والكسرة التي في نسك ليست علامة جر ولكنها لاشتغال المحل – أي محل وضع الحركات - بحركة المناسبة.
ياء المتكلم : تبنى على السكون وتبنى على الفتح.
ياء المتكلم هنا: ضمير مبني على السكون في محل جر لأنها مضاف إليه.
- مَحْيَايَ- محيا........ علامة اسميتها لا توجد به علامات اسمية لكن تقبل علامات الاسمية.تقبل دخول الألف واللام والخفض ودخول الألف واللام ......المحيا -
كل الحركات تقدر على الألف فلا تظهر على الألف أي حركات.
ياء المتكلم: ضمير مبني على الفتح كما جاءت في القرآن أي نلتزم بالقراءة ورسم المصحف ،في محل جر لأنها مضاف إليه
فياء المتكلم تبنى على السكون أو تبنى على الفتح كلاهما صواب حسب الحال.
- مَمَاتِي- ممات........اسم ولقبول دخول الألف واللام ......الممات
ياء المتكلم: ضمير مبني على السكون في محل جر لأنها مضاف إليه

- للهِ........اسم
لدخول حرف خفض عليه؛ ولخفضها ....للهِ
- رَبِّ........اسم: علامة اسميتها :الإضافة ، ولخفضِهَا لتبعيتِها لمخفوضٍ
ولقبولها دخول الألف واللام....الرب
ولقبولها دخول حرف خفض ....من ربِّ
-العالَمِينَ........اسم ،لدخول الألف واللام....العالمينَ ،ولخفضها
وعلامة خفضها الياء نيابة عنِ الكسرة لأنها جمع مذكر سالم "مضافٌ إليهِ".
* لاَ شَرِيكَ لَهُ ، وَبِذَلِكَ أُمرتُ ،
- شَرِيكَ........اسم .علامة اسميتها الا توجد علامات
ولقبولها دخول الألف واللام....الشَرِيكَ
لَهُ….. الهاء. علامة اسميته دخول حرف الجر عليه "اللام".ولخفضها:ضميرٌ مبنيٌّ على الضمِّ في محلِ جرٍّ
*وَبِذَلِكَ أُمرتُ
ذَلِكَ…..اسم إشارة ، علامة اسميته دخول حرف الجر عليه "الباء" ، والجر :اسم إشارة مبنيٌّ على الفتح في محلٍّ بحرف الجر "الباء".
أُمرتُ..... التاء : ضميرٌ متصلٌ مبنيٌّ على الضمِّ في محلِّ رفعٍ نائبُ فاعِلٍ. علامة اسميته الإسناد – الفعل أسند إلى التاء-.

* وَأَنَا أَوَّلُ المسْلِمينَ
أَنَا... ضميرٌ منفصلٌ مبنيٌّ على السكونِ في محلِّ رفعٍ مبتدأٌ. علامة اسميته الإسناد
- أَوَّلُ........اسم . علامة اسميته لا توجد علامات .
ولكن نرى ماتقبله :لقبولها دخول الألف واللام....الأَوَّلُ
- المسْلِمينَ........اسم .علامة اسميته دخول الألف واللام....المسْلِمينَ ، والخفضِ ، مضافٌ إليه مجرورٌ وعلامةُ جرِّهِ الياءُ نيابةً عنِ الكسرةِ لأنه جمعُ مذكرٍ سالمٌ
****************
استخرج الأسماء وعلاماتها

وإنه لحبِ الخيرِ لشديدٌ
إنه : الهاء ضمير متصل مبنيٌّ على الضمِّ في محلِّ نصبٍ اسم إنَّ والضمائر كلها أسماء وعلامة اسميتها هنا : لا يوجد علامة .وتقبل دخول حرف الجر له والجر
لحبِ : حبِّ اسم مجرورٌ بحرف الجرِّ "اللام" ،علامة اسميته هنا الخفض ،ودخول حرف الخفض عليه .
الخيرِ : اسمٌ مجرورٌ بالإضافةِ ،علامة اسميتهِ الخفض، واتصاله بأل التعريف ، والإضافة .
لشديدٌ: خبرُ إنَّ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمةُ الظاهرةُ على آخرِهِ،علامة اسميته : التنوين،
اللام : اللام المزحلقة وتأتي في خبر إن .لام التوكيد ولا عمل لها
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
04-شرح الآجرومية علامات الاسم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى نسائم العلم :: نسائم اللغة العربية :: نسائم شرح الآجرومية-
انتقل الى: