منتدى نسائم العلم

منتدى للعلوم الشرعية
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 التُحْفَةٌ السَنيَة بِشَرْحِ الْمُقَدِّمَةِ الآجُرُّومِيَّةِ-الدورة الأولى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4, 5, 6, 7  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
أم أبي التراب
Admin
avatar

المساهمات : 472
تاريخ التسجيل : 14/05/2017

مُساهمةموضوع: رد: التُحْفَةٌ السَنيَة بِشَرْحِ الْمُقَدِّمَةِ الآجُرُّومِيَّةِ-الدورة الأولى   الخميس يونيو 08, 2017 8:52 pm

إِنْ تَكُنْ مُهْمِلاً تسوءْ حالُكَ
إِنْ: حَرْفُ شرطٍ جازمٌ باتِّفاقِ النّحاةِ،يجزمُ فعلينِ، مبنيٌّ على السكونِ لا محلَّ لهُ منَ الإعرابِ.
تَكُنْ: فعلُ الشرطِ ،فعلٌ مضارعٌ مجزومٌ بـ إِنْ وعلامةُ جزمهِ السكونُ.
اسم تكن :ضميرٌ مستترٌ وجوبًا تقديرُهُ أنتَ.
مُهْمِلاً:خبرُ تكن منصوبٌ وعلامةُ نصبهِ الفتحةُ الظاهرةُ على آخرهِ .
تسُؤْ:جوابُ الشرطِ،فعلٌ مضارِعٌ مجزومٌ بـ إِنْ وعلامةُ جزمهِ السكونُ .
حالُكَ:حالُ: فاعلٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمةُ الظاهرةُ على آخِرِهِ . وهو مضافٌ.
الكافُ:ضميرٌ متصلٌ مبنيٌّ على الفتحِ في محلِّ جرٍّ مضافٌ إليهِ.
*مَهْمَا تُبْطِنْ تُظْهِرْهُ الأيامُ
مَهْمَا:اسمُ شرطٍ جازمٌ يجزمُ فعلينِ ،مبنيٌّ على السكونِ في محلِّ رفعٍ مبتدأٌ.
تُبْطِنْ:فعلُ الشرطِ ،فعلٌ مضارعٌ مجزومٌ بـ مَهْمَا وعلامةُ جزمهِ السكونُ.
الفاعلُ:ضميرٌ مستترٌ وجوبًا تقديرُهُ أنتَ.
تُظْهِرْهُ:تُظْهِرْ:جوابُ الشرطِ،فعلٌ مضارِعٌ مجزومٌ بـ مَهْمَا ، وعلامةُ جزمهِ السكونُ .
الهاءُ: ضميرٌ متصلٌ مبنيٌّ على الضمِّ في محلِّ نصبٍ مفعولٌ بهِ .
الأيامُ: فاعلٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمةُ الظاهرةُ على آخرِهِ.
جملتا فعلِ الشرطِ وجوابِ الشرطِ في محلِّ رفعٍ خبرُ المبتدإِ

*لَا تكُنْ مِهْذَارًا فَتَشْقَى
لا:حرفٌ يجزمُ فعلاً واحداً مضارعًايُقْصَدُ بهِ طلبُ الكفِّ عنِ الفِعْلِ وترْكُهُ.لا:تأتي للنهيِ والدّعاءِِ.وفي هذه الجملةِ للنهيِ .
تكُنْ:: فعلٌ مضارعٌ مجزومٌ بـ لا الناهيةِ وعلامةُ جزمهِ السكونُ. أصلُ الفعلِ "تكونُ"لما سُكِّنَتِ النونُ بسببِ الجزمِ حُذِفَتِ "الواوُ" لتفادي التقاءِ الساكنينِ
اسمُ تكن :ضميرٌ مستترٌ وجوبًا تقديرُهُ أنتَ.
مِهْذَارًا:خبرُ تكن منصوبٌ وعلامةُ نصبهِ الفتحةُ الظاهرةُ على آخرِهِ .
فَتَشْقَى الفاءُ:فاءُ السببيةِ فهي واقعةٌ في جوابِ طلبٍ - نهي- وهي تنصبُ الفعلَ المضارعَ بواسطةِ "أنْ " مضمرةٍ وجوباً.
تَشْقَى: فعلٌ مضارعٌ منصوبٌ بأنْ مضمرةٍ وجوباً وعلامةُ نصبهِ الفتحةُ المقدَّرَةُ على آخرِهِ منعَ منْ ظهورِهَا التعذُّرُ.
الفاعلُ:ضميرٌ مستترٌ وجوبًا تقديرُهُ أنتَ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أم أبي التراب
Admin
avatar

المساهمات : 472
تاريخ التسجيل : 14/05/2017

مُساهمةموضوع: رد: التُحْفَةٌ السَنيَة بِشَرْحِ الْمُقَدِّمَةِ الآجُرُّومِيَّةِ-الدورة الأولى   الجمعة يونيو 09, 2017 3:13 am

عددُ المَرْفُوعَاتِ وأمثلتُهَا
المَرْفُوعَاتُ سَبْعَةٌ، وَهِيَ:
- الْفَاعِلُ.
- وَالْمَفْعُولُ الَّذِي لَمْ يُسمَّ فَاعِلُه.
- وَالْمُبْتَدأُ.
- وَخَبَرُهُ.
- وَاسْمُ (كَانَ) وَأَخَوَاتِهَا.
- وَخَبَرُ (إِنَّ) وَأَخَوَاتِهَا.
- وَالتَّابِعُ لِلْمَرْفُوعِ، وَهُوَ أَرْبَعَةُ أَشْيَاء:
- النَّعْتُ.
- وَالعَطْفُ.
- وَالتَّوكيدُ.
- وَالْبَدَلُ.
وأقول: قد علمتَ مما مضى أن الاسمَ المعربَ يقعُ في ثلاثةِ مواقعٍ: موقعُ الرفعِ، وموقعُ النصبِ، وموقعُ الخفضِ، ولكلِّ واحدٍ منْ هذهِ المواقعِ عواملٌ تقتضيه، وقد شرعَ المؤلفُ يبينُ لكَ ذلكَ على التفصيلِ، وبدأَ بذكرِ المرفوعاتِ، لأنها الأشرفُ، وقد ذكر أن الاسمَ يكونُ مرفوعًا في سبعةِ مواضعٍ .
1 ـ إذا كان فاعلاً، ومثاله " علي " و " محمد " في نحوِ قولِكَ " حضرَ عليٌّ "، سافرَ محمدٌّ "
2ـ أن يكونَ نائبًا عنِ الفاعلِ، وهو الذي سماهُ المؤلفُ المفعولَ الذي لم يسمَّ فاعِلُهُ، نحو " الغصن " و " المتاع " من قولك: " قُطِعَ الغُصْنُ " و " سُرِقَ المتاعُ " .

3، 4 ـ المبتدأُ والخبرُ، نحو " محمدٌ مسافرٌ " و " عليٌّ مجتهدٌ ".
5 ـ اسمُ " كانَ " أو إحدَى أخواتِهَا نحو " إبراهيم " و " البرد " من قولك: " كانَ إبراهيمُ مجتهدًا " و " أصبحَ البردُ شديدًا " .
6 ـ خبرُ " إنَّ " أو إحدَى أخواتِهَا، نحو " فاضل " و " قدير " من قولِكَ: " إنَّ محمدًا فاضلٌ " و " إنَّ اللهَ علَى كلِّ شيءٍ قديرٌ ".

7 ـ تابعُ المرفوعِ، والتابعُ أربعةُ أنواعٍ: الأولُ النعتُ، وذلك نحو: " الفاضل " و " كريم " من قولِكَ: " زارني محمدٌ الفاضلٌ " و " قابلنِي رجلٌ كريمٌ "، والثاني العطفُ، وهو على صنفينِ: عطفُ بيانٍ، وعطفُ نَسَقٍ، فمثالُ عطفِ البيانِ " عمر " من قولِك: " سافرَ أبو حفصٍ عمرُ " ومثالُ عطفِ النَّسَقِ " خالد " من قولِكَ:"تَشارَكَ محمدٌ وخالدٌ " . والثالثُ:التوكيدُ، ومثالُهُ:"نفسُهُ" من قولِكَ " زارني الأميرُ نفسُهُ ". والرابع البدلُ، ومثاله " أخوكَ "، مِنْ قولِكَ: " حضرَ عليٌّ أخوكَ " .
وإذا اجتمعتْ هذه التوابعُ كلُّهَا أو بعضُهَا في كلامٍ قَدَمْتَ النعتَ، ثم عطفَ البيانِ، ثم التوكيدَ، ثمَّ البدلَ، ثمَّ عطفَ النَّسَقِ، تقولُ: " جاءَ الرجلُ الكريمُ عليٌّ نفسُهُ صَدِيقُكَ وأَخُوهُ ".
تدريب على الإعراب
أعرب المثلة الآتية: " إبراهيمُ مُخْلِصٌ، وكان ربُّكَ قديرًا، إنَّ اللهَ سميعُ الدعاءِ " .
الإجابة
1 ـ " إبراهيمُ " مبتدأٌ، مرفوع بالابتداء، وعلامة رفعه الضمة الظاهرة، " مُخْلِصٌ " خبرُ المبتدإ، مرفوع بالمبتدإ، وعلامة رفعه الضمة الظاهرة .
2 ـ " كانَ " فعل ماض ناقص، يرفع الاسن وينصب الخبر، " ربُّ " اسم كان مرفوع بها، وعلامة رفعه الضمة الظاهرة، وربُّ مضافٌ، والكافُ ضميرُالمخاطَبِ مضافٌ إليه، مبنيٌّ على الفتحِ في محلِّ خفضٍ، " قديرًا " خبرُ كان منصوبٌ بها، وعلامةُ نصبِهِ الفتحةُ الظاهرةُ .
3 ـ " إنَّ " حرفُ توكيدٍ ونصبٍ، " اللهَ " اسمُ إنَّ منصوبٌ بهِ وعلامةُ نصبهِ الفتحةُ الظاهرةُ، " سميعُ " خبر إنَّ مرفوعٌ بهِ، وعلامةُ رفعهِ الضمةُ الظاهرةُ، وسميعُ مضافٌ، " والدعاءِ " مضافٌ إليهِ، مخفوضٌ بالإضافةِ، وعلامةُ خفضهِ الكسرةُ الظاهرةُ.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أم أبي التراب
Admin
avatar

المساهمات : 472
تاريخ التسجيل : 14/05/2017

مُساهمةموضوع: رد: التُحْفَةٌ السَنيَة بِشَرْحِ الْمُقَدِّمَةِ الآجُرُّومِيَّةِ-الدورة الأولى   الجمعة يونيو 09, 2017 3:13 am

قالَ" بابُ الفاعلِ " الفاعلُ: هو الاسمُ المرفوعُ المذكورُ قَبْلَهُ فِعْلُهُ.

الفَاعِلُ لهُ معنيانِ: أحدُهمَا لغويٌّ، والآخرُ اصطلاحيٌّ.
- أمَّا معنَاهُ فِي اللُّغَةِ: فهُوَ عبارةٌ عمَّنْ أوجدَ الفِعْلَ.
- وأمَّا معنَاهُ فِي الاصْطِلاحِ:فهُوَ: الاسْمُ المرفُوعُ المذكورُ قبلَهُ فعْلُهُ، كمَا قالَ المؤلِّفُ.
وقولُنا: "الاسم" لا يشملُ الفِعْلَ ولا الحَرْفَ، فلا يَكُونُ واحدٌ منهمَا فاعلاً، وهُوَ يشملُ:-الاسْمَ الصّريحَ.
-والاسْمَ المؤوَّلَ بالصّريحِ.
أمَّا الصّريحُ:فنحْوُ "نُوح" و"إبراهيم" فِي قولِهِ تعالَى"قالَ نُوحٌ"، وقوله"وَإِذْ يَرْفَعُ إِبْرَاهِيمُ".

وأمَّا المؤولُ بالصّريحِ: فنحْوُ قوْلِهِ تعالَى"أَوَلَمْ يَكْفِهِمْ أَنَّا أَنْزَلْنَا"
فأنَّ: حَرْفُ توكيدٍ ونصبٍ.
و نا: اسمُهُ مبنِيٌّ عَلَى السُّكونِ فِي محلِّ نصْبٍ.
و أَنْزَلْنَا: فِعْلٌ مَاضٍ وفاعلُهُ، والجملُة فِي محلِّ رفْعٍ خبرُ أنَّ.
و أنَّ: ومَا دخلتْ عَلَيْهِ فِي تأويلِ مصدرٍ فَاعِلُ يكفي، والتّقديرُ: أولَمْ يكفهم إِنزالُنَا.
ومِثَالُهُ قوْلُكَ"يَسرُّني أن تتمسَّكَ بالفضائلِ"، وقوْلُكَ: "أعجبني مَا صنعتَ"، التّقديرُ فيهمَا: يسرُّني تمسُّكُكَ، وأعجبني صُنْعُكَ.
وقولُنا: "المرفُوعُ" يُخرِجُ مَا كانَ مَنْصُوبًا أوْ مجرورًا، فلا يَكُونُ واحدٌ منْهَا فاعلاً.
وقولُنا: "المذكورُ قبلَهُ فِعْلُه" يُخرِجُ:
-المبتدأَ.
- واسْمَ "إنَّ" وأخواتِهَا، فإنهمَا لَمْ يتقدَّمْهُمَا فِعْلٌ البتةَ.
- ويُخرِجُ أيضًا اسْمَ "كانَ" وأخواتِهَا، واسْمَ "كادَ" وأخواتِهَا، فإنهمَا وإنْ تقدَّمَهُمَا فِعْلٌ فإنَّ هذَا الفِعْلَ ليْسَ فِعْلَ واحدٍ منهمَا.
والمُرَادُ بالفِعْلِ مَا يشملُ شِبْهَ الفِعْلِ كاسْمِ الفِعْلِ فِي نحْوِ: "هَيْهَاتَ العَقِيقُ" و"شتَّانَ زيدٌ وعمرٌو"
واسْمَ الفَاعِلِ فِي نحْوِ "أَقَادِمٌ أبوكَ" فَالعَقِيقُ، وزيدٌ مَعَ مَا عُطِفَ عَلَيْهِ، وأبوكَ: كلٌّ منْهَا فَاعِلٌ.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أم أبي التراب
Admin
avatar

المساهمات : 472
تاريخ التسجيل : 14/05/2017

مُساهمةموضوع: رد: التُحْفَةٌ السَنيَة بِشَرْحِ الْمُقَدِّمَةِ الآجُرُّومِيَّةِ-الدورة الأولى   الجمعة يونيو 09, 2017 3:15 am


أقسام الفاعل وأنواع الظاهر منه
ينقسمُ الفَاعِلُ إلَى قِسْمَيْنِ:
الأوَّلُ:الظَّاهرُ.
الثَّانِي: المضمرُ.

فأمَّا الظَّاهرُ:فهُوَ: مَا يدلُّ عَلَى معنَاهُ بدونِ حاجةٍ إلَى قرينةٍ.

وأمَّا المضمرُ:فهُوَ: مَا لا يدلُّ عَلَى المُرَادِ منْهُ إلاَّ بقرينةِ تكلُّمٍ أوْ خطابٍ أوْ غيبةٍ.

والظَّاهرُ عَلَى أنواعٍ: لأنَّهُ إمَّا أن يكونَ:
- مفردًا.
- أوْ مُثنًّى.
- أوْ مجموعاً جمعًا سالمًا.
- أوْ جمْعَ تَكْسِيرٍ.

وكلٌّ مِن هذِهِ الأنْوَاعِ الأرْبَعَةِ:
1 - إمَّا أن يكونَ مذكَّرًا.
2 - وإمَّا أن يكونَ مؤنَّثًا.
فهذِهِ ثمانيَةُ أنواعٍ، وأيضًا فإمَّا أن يكونَ إعرابُه: بضمَّةٍ ظَاهِرةٍ، أوْ مُقدَّرةٍ.
- وإمَّا أن يكونَ إعرابُهُ: بالحُرُوفِ نيابةً عن الضَّمَّةِ.
وعلَى كلِّ هذِهِ الأحوالِ:

-إمَّا أن يكونَ الفِعْلُ ماضيًا.
-وإمَّا أن يكونَ مُضَارِعًا.
فمِثالُ الفَاعِلِ المُفرَدِ المُذكَّرِ:
-مَعَ الفِعْلِ المَاضِي"سَافَرَ مُحَمَّدٌ، وَحَضَرَ خَالِدٌ".
-ومَعَ الفِعْلِ المضَارِعِ"يُسَافِرُ مُحَمَّدٌ، وَيَحْضُرُ خَالِدٌ".

ومِثالُ الفَاعِلِ المُثنَّى المُذكَّرِ:
- مَعَ الفِعْلِ المَاضِي"حَضَرَ الصَّدِيقَانِ، وَسَافَرَ الأَخَوَانِ".
- ومَعَ الفِعْلِ المضَارِعِ"يَحْضُرُ الصَّدِيقَانِ، وَيُسَافِرُ الأَخَوَانِ".
ومِثالُ الفَاعِلِ المجموعِ جمْعَ تصحيحٍ لمذكَّرٍ:
- مَعَ الفِعْلِ المَاضِي"حَضَرَ المُحَمَّدُونَ، وَحَجَّ المُسْلِمُونَ".
- ومَعَ الفِعْلِ المضَارِعِ"يَحْضُرُ المُحَمَّدُونَ، وَيَحُجُّ المُسْلِمُونَ".
ومِثالُ الفَاعِلِ المجموعِ جمْعَ تَكْسِيرٍ- وهُوَ مذكَّرٌ-:
- مَعَ الفِعْلِ المَاضِي"حَضَرَ الأَصْدِقَاءُ، وَسَافَرَ الزُّعَمَاءُ".
- ومَعَ الفِعْلِ المضَارِعِ"يَحْضُرُ الأَصْدِقَاءُ، وَيُسَافِرُ الزُّعَمَاءُ".
ومِثالُ الفَاعِلِ المُفرَدِ المُؤنَّثِ:
- مَعَ الفِعْلِ المَاضِي"حَضَرَتْ هِنْدٌ، وَسَافَرَتْ سُعَادُ".
- ومَعَ الفِعْلِ المضَارِعِ"تَحْضُرُ هِنْدٌ، وَتُسَافِرُ سُعَادُ".
ومِثالُ الفَاعِلِ المُثنَّى المُؤنَّثِ:
- مَعَ المَاضِي"حَضَرَتِ الهِنْدَانِ، وَسَافَرَتِ الزَّيْنَبَانِ".
- ومَعَ المضَارِعِ"تَحْضُرُ الهِنْدَانِ، وَتُسَافِرُ الزَّيْنَبَانِ".

ومِثالُ الفَاعِلِ المجموعِ جمْعَ تصحيحٍ المُؤنَّثِ:
- مَعَ المَاضِي"حضرت الهِنْدَاتُ، وَسَافَرَت الزَّيْنَبَاتُ".
- ومَعَ المضَارِعِ"تَحْضُرُ الهِنْدَاتُ، وَتُسَافِرُ الزَّيْنَبَاتُ".

ومِثالُ الفَاعِلِ المجموعِ جمْعَ تَكْسِيرٍ، وهُوَ لِمُؤنَّثٍ:
- مَعَ المَاضِي"حَضَرَت الهُنُودُ، وَسَافَرَت الزَّيَانِبُ".
- ومَعَ المضَارِعِ"تَحْضُرُ الهُنُودُ، وَتُسَافِرُ الزَّيَانِبُ".

ومِثالُ الفَاعِلِ الذي إعرابُهُ بالضَّمَّةِ الظَّاهِرَةِ:
جميعُ مَا تقدَّمَ من الأمثْلِةِ مَا عَدَا المُثنَّى المذكَّرَ والمُؤنَّثَ وجمْعَ التّصحيحِ لمُذكَّرٍ.

ومِثالُ الفَاعِلِ الذي إعرابُهُ بالضَّمَّةِ المقدَّرةِ:
- مَعَ الفِعْلِ المَاضِي"حَضَرَ الفَتَى" و"سَافَرَ القَاضِي" و"أَقْبَلَ صَدِيقِي".
- ومَعَ الفِعْلِ المضَارِعِ"يَحْضُرُ الفَتَى" و"يُسَافِرُ القَاضِي"و"يُقْبِلُ صَدِيقِي".
ومِثالُ الفَاعِلِ الذي إعرابُهُ بالحُرُوفِ النَّائبةِ عن الضَّمَّةِ:
مَا تقدَّمَ مِن أمثْلِةِ الفَاعِلِ مُثنَّى المذكَّرِ أو لمُؤنَّثٍ، وأمثلةِ الفَاعِلِ المجموعِ جمْعَ تصحيحٍ لمُذكَّرٍ.
ومنْ أمثلتِهِ أيضًا:
- مَعَ المَاضِي"حَضَرَ أَبوكَ" و"سَافَرَ أخُوكَ".
- ومَعَ المضَارِعِ"يَحْضُرُ أَبوكَ" و"يُسَافِرُ أخُوكَ".
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أم أبي التراب
Admin
avatar

المساهمات : 472
تاريخ التسجيل : 14/05/2017

مُساهمةموضوع: رد: التُحْفَةٌ السَنيَة بِشَرْحِ الْمُقَدِّمَةِ الآجُرُّومِيَّةِ-الدورة الأولى   الجمعة يونيو 09, 2017 3:17 am


أنواع الفاعل المضمر
(5) قدْ عرفْتَ فيمَا تقدَّمَ المضمرَ مَا هُوَ، والآنَ نُعرِّفُكَ أنَّهُ عَلَى اثنَيْ عشرَ نوعًا، وذلكَ لأنَّهُ:
1-إمَّا أن يدلَّ عَلَى متكلِّمٍ.
2- وإمَّا أن يدلَّ عَلَى مخاطَبٍ.
3- وإمَّا أن يدلَّ عَلَى غائبٍ.
والَّذِي يدلُّ عَلَى متكلمٍ، يتنوعُ إلَى نوعينِ لأنَّهُ:
1-إمَّا أن يكونَ المُتكلِّمُ واحدًا.
2- وإمَّا أن يكونَ أكثرَ مِن واحدٍ.
والَّذِي يدلُّ عَلَى مُخاطَبٍ أوْ غائبٍ يتنوَّعُ كلٌّ منهمَا إلَى خمسةِ أنواعٍ، لأنَّهُ:
1-إمَّا أن يدلَّ عَلَى مفردٍ مُذكَّرٍ.
2- وإمَّا أن يدلَّ عَلَى مفردةٍ مؤنَّثةٍ.
3- وإمَّا أن يدلَّ عَلَى مُثنًّى مطلقًا.
4- وإمَّا أن يدلَّ عَلَى جمْعٍ مُذكَّرٍ.
5- وإمَّا أن يدلَّ عَلَى جمْعٍ مُؤنَّثٍ.
فيكونُ المجموعُ اثنيْ عشرَ.
فمِثالُ ضميرِ المُتكلِّمِ الواحدِ، مذكَّرًا كانَ أوْ مؤنَّثًا:
"ضَرَبْتُ" و"حَفِظْتُ" و"اجْتَهَدْتُ".
ومِثالُ ضميرِ المُتكلِّمِ المتعدِّدِ أو الواحدِ الذي يُعظِّمُ نفسَهُ ويُنزلُهَا منزلةَ الجماعةِ:
"ضَرَبْنَا" و"حَفِظْنَا" و"اجْتَهَدْنَا".

ومِثالُ ضميرِ المُخاطَبِ الواحدِ المذكَّرِ:
"ضَرَبْتَ" و"حَفِظْتَ" و"اجْتَهَدْتَ".

ومِثالُ ضميرِ المخاطَبةِ الواحدةِ المؤنَّثةِ:
"ضَرَبْتِ" و"حَفِظْتِ" و"اجْتَهَدْتِ".


ومِثالُ ضميرِ المخاطَبَيْنِ الاثنينِ مُذكَّريْنِ أوْ مؤنَّثتَيْنِ:
"ضَرَبْتُمَا" و"حَفِظْتُمَا" و"اجْتَهَدْتُمَا".



ومِثالُ ضميرِ المخاطَبِينَ مَعَ جمْعِ الذّكورِ:
"ضَرَبْتُمْ" و"حَفِظْتُمْ" و"اجْتَهَدْتُمْ".

ومِثالُ ضميرِ المخاطَباتِ مِن جمْعِ المؤنَّثاتِ:
"ضَرَبْتُنَّ" و"حَفِظْتُنَّ" و"اجْتَهَدْتُنَّ".

ومِثالُ ضميرِ الواحدِ المذكَّرِ الغائبِ:
"ضَرَبَ" فِي قوْلِكَ"مُحَمَّدٌ ضَرَبَ أَخَاهُ" و"حفِظَ" فِي قوْلكَ "إِبْرَاهِيمُ حَفِظَ دَرْسَهُ" و"اجْتَهَدَ" فِي قوْلكَ"خَالِدٌ اجْتَهَدَ فِي عَمَلِهِ".

مِثالُ ضميرِ الواحدةِ المؤنثةِ الغائبةِ:
"ضَرَبَتْ" فِي قوْلِكَ"هِنْدٌ ضَرَبَتْ أُخْتَهَا" و"حَفِظَتْ" فِي قوْلِكَ"سُعَادُ حَفِظَتْ دَرْسَهَا" و"اجْتَهَدَتْ" فِي قوْلِكَ: "زَيْنَبُ اجْتَهَدَتْ فِي عَمَلِهَا".

ومِثالُ ضميرِ الاثنينِ الغائبيْنِ مذكرينِ كانَا أوْ مؤنَّينِ:
"ضَرَبَا" فِي قوْلِكَ"المُحَمَّدَانِ ضَرَبَا بَكْراً" أوْ قوْلِكَ: "الهِنْدَانِ ضَرَبَتَا عَامِرًا" و"حَفِظَا" فِي قوْلِكَ"المُحَمَّدَانِ حَفِظَا دَرْسَهُمَا" أوْ قوْلِكَ"الهِنْدَانِ حَفِظَتَا دَرْسَهُمَا" و"اجْتَهَدَا"فِي نحْوِ قوْلِكَ"البَكْرَانِ اجْتَهَدَا" أوْ قوْلِكَ"الزَّيْنَبَانِ اجْتَهَدَتَا" و"قامَا" فِي نحْوِ قوْلِكَ"المُحَمَّدَانِ قَامَا بِوَاجِبِهِمَا" أوْ قوْلِكَ: "الهِنْدَانِ قَامَتَا بِوَاجِبِهِمَا".

ومِثالُ ضميرِ الغائبِينَ مِن جمْعِ الذّكورِ:
"ضَرَبُوا" مِن نحْوِ قوْلِكَ"الرِّجَالُ ضَرَبُوا أَعْدَاءَهُم" و"حَفِظُوا" مِنْ قوْلِكَ"التَّلامِيذُ حَفِظُوا دُرُوسَهُم"، و"اجْتَهَدُوا" مِن نحْوِ قوْلِكَ"التَّلامِيذُ اجْتَهَدُوا".
ومِثالُ ضميرِ الغائباتِ مِن جمْعِ الإناثِ:
"ضَرَبْنَ" مِن نحْوِ قوْلِكَ"الفَتَيَاتُ ضَرَبْنَ عَدُوَّاتِهِنَّ"، وكذا "حَفِظْنَ"مِن نحْوِ قوْلِكَ"النِّسِاءُ حَفِظْنَ أَمَانَاتِهِنَّ" وكذا "اجْتَهَدْنَ" مِن نحْوِ قوْلِكَ"البَنَاتُ اجْتَهَدْنَ".
وكلُّ هذِهِ الأنْوَاعِ الاثنيْ عشرَ السَّابقةِ يُسمَّى الضَّميرُ فِيهَا: الضَّميرَ المُتَّصلَ، وتعريفُهُ أنَّهُ هُوَ: الذي لا يُبْتَدَأُ بهِ الكلاَمُ ولا يقعُ بعْدَ "إلاَّ" فِي حالةِ الاختيارِ.
ومثلُهَا يأْتِي فِي نوعٍ آخرَ من الضَّميرِ يُسمَّى: الضَّميرَ المنفصلَ وهُوَ:
الذي يُبتدأُ بهِ ويقعُ بعْدَ "إلاَّ" فِي حالةِ الاختيارِ.
تقُولُ:
"مَا ضَرَبَ إِلاَّ أَنَا" و"مَا ضَرَبَ إِلاَّ نَحْنُ" و"مَا ضَرَبَ إِلاَّ أَنْتَ" و"مَا ضَرَبَ إِلاَّ أَنْتِ" و"مَا ضَرَبَ إِلاَّ أَنْتُمَا" و"مَا ضَرَبَ إِلاَّ أَنْتُمْ" و"مَا ضَرَبَ إِلاَّ أَنْتُنَّ" و"مَا ضَرَبَ إِلاَّ هُوَ" و"مَا ضَرَبَ إِلاَّ هِيَ" و"مَا ضَرَبَ إِلاَّ هُمَا" و"مَا ضَرَبَ إِلاَّ هُمْ) و"مَا ضَرَبَ إِلاَّ هُنَّ".
وعلَى هذَا يجرِي القياسُ.
وسيأْتِي بيانُ أنْوَاعِ الضَّميرِ المنفصلِ بأوسعَ مِن هذِهِ الإشارةِ فِي بابِ المبتدأِ والخبرِ.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أم أبي التراب
Admin
avatar

المساهمات : 472
تاريخ التسجيل : 14/05/2017

مُساهمةموضوع: رد: التُحْفَةٌ السَنيَة بِشَرْحِ الْمُقَدِّمَةِ الآجُرُّومِيَّةِ-الدورة الأولى   الجمعة يونيو 09, 2017 3:18 am


تدريبٌ عَلَى الإعرَابِ
أعْرِب الجملَ الآتيَةَ:
"حضرَ محمَّدٌ"، "سافرَ المُرتضَى"، "سيزُورُنَا القاضِي"، "أقبَلَ أخِي".
الجوابُ:
1- "حضرَ محمَّدٌ".
حضرَ: فِعْلٌ مَاضٍ مبنِيٌّ عَلَى الفَتْحِ لا مَحَلَّ لهُ مِن الإعْرَابِ.
محمَّدٌ: فَاعِلٌ مرفُوعٌ، وعَلامَةُ رفْعِهِ الضَّمَّةُ الظَّاهِرَةُ فِي آخرِهِ.
2-"سافرَ المُرتضَى".
سافرَ: فِعْلٌ مَاضٍ مبنِيٌّ عَلَى الفَتْحِ لا مَحَلَّ لهُ من الإعْرَابِ.
المُرتضَى: فَاعِلٌ مرفُوعٌ، وعَلامَةُ رفْعِهِ ضمَّةٌ مُقدَّرةٌ عَلَى الألفِ منَعَ مِن ظهُورِهَا التّعذُّرُ.

3-"سيزُورُنا القاضِي".
السِّينُ :حَرْفٌ دالٌّ عَلَى التّنفيسِ.
يزورُ: فِعْلٌ مُضَارِعٌ مرفُوعٌ لِتَجَرُّدِهِ من النَّاصبِ والجَازمِ، وعَلامَةُ رفْعِهِ الضَّمَّةُ الظَّاهِرَةُ.
ونا: ضميرٌ مَفْعُولٌ بهِ مبنِيٌّ عَلَى السُّكونِ فِي محلِّ نصْبٍ.
والقاضِي: فَاعِلٌ، وعَلامَةُ رفْعِهِ ضمَّةٌ مُقدَّرةٌ عَلَى الياءِ منَعَ مِن ظهُورِهَا الثِّقَلُ.

4- "أقبَلَ أخِي".
أقبْلَ: فِعْلٌ مَاضٍ مبنِيٌّ عَلَى الفَتْحِ لا مَحَلَّ لهُ من الإعْرَاب.
وأخ: فَاعِلٌ مرفُوعٌ، وعَلامَةُ رفْعِهِ ضمَّةٌ مُقدَّرةٌ عَلَى آخرِهِ منعَ مِن ظُهورِهَا اشتغالُ المحلِّ بحركةِ المناسبةِ، وأخ مضافٌ
وياءُ المُتكلِّمِ ضميرٌ مضافٌ إليْهِ مبنِيٌّ عَلَى السُّكونِ فِي محلِّ جرٍّ.
آفاق التيسير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أم أبي التراب
Admin
avatar

المساهمات : 472
تاريخ التسجيل : 14/05/2017

مُساهمةموضوع: رد: التُحْفَةٌ السَنيَة بِشَرْحِ الْمُقَدِّمَةِ الآجُرُّومِيَّةِ-الدورة الأولى   الجمعة يونيو 09, 2017 3:19 am

مجلس 65

تعقيب

الضمائر ألفاظ تُستعمل في الحديث لتدل على أشخاص معروفين ، بدلاً من ذكرهم للاختصار .

نلاحظ أن الضمائر مبنية – أي إن حركة آخرها ثابته لا تتغير – كما تتغير حركة أواخر الكلمات المعربة .
والضمائر المبنية لها موقع من الإعراب مثل الكلمات غير المبنية , لذلك ونظرا لكونها مبنية فإنها ستكون في محل رفع أو نصب أو جر.
ينقسم الضمير بحسب ظهوره وخفائه إلى قسمين

1- بارز" المتصل - المنفصل "
2 - المستتر" وهو الذي لا يظهر لفظاً في الجملة ".

والضمير المستتر يننقسم إلى قسمين : جائز الاستتار ، و واجب الاستتار .

فجائز الاستتار : هو ما أمكن أن يأتي الاسم الظاهر أو الضمير البارز مكانه .
مثاله : زيد يقوم . فـ "زيد " مبتدأ مرفوع ، و يقوم : فعل مضارع مرفوع .
وهذا الفعل يحتاج إلى فاعل ، فالفاعل ضمير مستتر جوازاً تقديره "هو" يعود على زيد .
والجملة من الفعل والفاعل في محل رفع خبر " زيد " المبتدأ .
ففي هذا المثال يمكن أن أقول : زيد يقوم هو .
فالضمير المستتر أمكن أن يأتي مكانه الضمير البارز ، فكان هنا جائز الاستتار .
وهنا قاعدة يمكن بها معرفة الضمائر المستترة الواجبة والجائزة ،فما كان تقدير الضمير فيه :ضمير المتكلم " أنا ، نحن " والمخاطب : أنتَ " فهو واجب الاستتار وما عدا ذلك فجائز الاستتار .
مثال واجب الاستتار : أوافقك الرأي .
أوافق فعل مضارع مرفوع ، والفاعل ضمير مستتر وجوباً تقديره أنا . والكاف ضمير متصل مبني على الفتح في محل نصب مفعول به .
والرأي مفعول به ثان منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة .
قد يقول قائل : فما تقول في قوله تعالى : " أسكن أنت وزوجك الجنة" ، فقد ظهر الضمير المستتر " أنت " ؟
فالجواب : الضمير في الآية مستتر وجوباً تقديره أنت ، و " أنت " الظاهرة في الآية إنما هي توكيد لفظي للضمير المستتر .
تدريب :
استخرج كل ضمير مبني في كل مما يأتي ، ثم اذكر محله الإعرابي :
1- أقبلا على حفظ كتاب الله
2 ـ لا تخونوا أنفسَكُمْ
3- إياكِ أقصد واسمعي كلامي
4-ما خنتُهُ
5 ـ نحن المسلمون
6– قرأت كتابك
هنا
أقْبِلَا
-أقبلا : فعل أمر مبنيٌ على حذفِ النونِ لأنه من الأفعال الخمسة
ألف الإثنين ضميرٌ مبنيٌّ على السكونِ في محل رفع فاعل .

-لا تخونوا فعل مضارع مجزوم بلا الناهية وعلامة جزمه حذف النون لأنه من الأفعال الخمسة . واو الجماعة ضميرٌ مبنيٌّ على السكونِ في محلِّ رفعٍ فاعلٌ

-إياكِ ضمير منفصل مبني على الكسر في محل نصب مفعول به مقدم

أقصدُ فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره
والفاعل ضمير مستتر وجوبًا تقديرُه أنا
اسمعي فعل أمر مبنيٌّ على حذفِ النونِ لأنه من الأفعالِ الخمسةِ

ياء المخاطبة ضميرٌ مبنيٌّ على السكونِ في محل رفع فاعل.
كلامي مفعول به منصوبٌ وعلامة نصبه الفتحة المقدرة منع من ظهورها اشتغال المحل بحركة المناسبة ، ومضاف

الياء ضمير مبني على السكون في محل جرٍّ مضافٌ إليهِ
--ما خنتُهُ
ما نافية حرف مبني على السكون لا محل له من الإعراب

خنته: فعل ماض مبني على السكون لاتصاله بتاء الفاعل

تاء ضمير مبني على الضم في محل رفع فاعل

الهاء ضمير مبني على الضم في محل نصب مفعولٌ به
- ـ نحن المسلمون
نحن ضميرٌ منفصلٌ مبني على الضم في محل رفعٍ مبتدأٌ

المسلمون خبر مرفوع وعلامة رفعه الواو نيابة عن الضمة لأنه جمع مذكر سالم

– قرأت كتابَك
فعل ماض مبني على السكون لاتصاله بتاء الفاعل
تاء ضمير مبني على الضم في محل رفع فاعل .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أم أبي التراب
Admin
avatar

المساهمات : 472
تاريخ التسجيل : 14/05/2017

مُساهمةموضوع: رد: التُحْفَةٌ السَنيَة بِشَرْحِ الْمُقَدِّمَةِ الآجُرُّومِيَّةِ-الدورة الأولى   الجمعة يونيو 09, 2017 3:19 am


تمرينات الكتاب
1- اجعل كلَّ اسم من الأسماء الآتية فاعلاً في جُملتين، بشرط أن يكون الفعل ماضيًا في إحداهما، ومضارعًا في الأخرى:
أبوك، صديقك، التُّجار، المخلصون، ابني، الأستاذ، الشَّجرة، الربيع، الحِصان.
الإجابة
- حضرَ أبوكَ الصلاةَ.
يُعَلِّمُ أبوكَ أخاكَ القرآنَ
أبوكَ فاعلٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الواوُ نيابةً عنِ الضمةِ لأنه من الأسماء الخمسة - مفرد، مكبر، مضاف، مضاف لغيرِ ياءِ المتكلمِ - يرفع بالواو، وينصب بالألف، ويجر بالياء - أبوك،أباك،أبيكَ- .
- سبقكَ صديقُكَ إلى المسجدِ
يحفظُ صديقُكَ الدرسَ
صديقُكَ :صديقُ فاعلٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمة الظاهرة على آخرهِ -اسم مفرد تظهر عليه الحركات الثلاث -.
- حضرَ التجارُالأمناءُ .
يجتمعُ التجارُفي السوقِ
التجارُ فاعلٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمة الظاهرة على آخرهِ - جمعُ تكسيرٌ " تاجر : تجار"تظهر عليه الحركات الثلاث -.
- أتقن المخلصونَ أعمالهم .
يخشعُ المخلصونَ في صلاتِهم.
المخلصونَ فاعلٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الواوُ نيابةً عنِ الضمةِ لأنه جمعُ مذكرٍ سالمٌ ،والنونُ عِوَضٌ عنِ التنونِ في مفردِهِ - يرفع بالواو ، وينصب ويجر بالياء - .
- حفظَ ابني القرآنَ .
يراجعُ ابني القرآنَ .
ابني فاعلٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمةُ المقدرةُ على آخرهِ منعَ من ظهورِها اشتغال المحلِّ بحركةِ المناسبةِ - ياء المتكلم
-حضرَ الأستاذُ .
يشرحُ الأستاذُ بإخلاصٍ .
الأستاذُ فاعلٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمة الظاهرة على آخرهِ -اسم مفرد تظهر عليه الحركات الثلاث -.
-أنبتتْ الشجرةُ الثمارَ .
تظللُ الشجرةُ ممشانا.
الشجرةُ فاعلٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمة الظاهرة على آخرهِ -اسم مفرد تظهر عليه الحركات الثلاث -.
-- هَلَّ الربيعُ بنسماتِهِ .
يزهو الربيعُ بالثمارِ.
الربيعُ فاعلٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمة الظاهرة على آخرهِ -اسم مفرد تظهر عليه الحركات الثلاث-.

-قفزَ الحِصانُ بالفارسِ.
يجري الحِصانُ بقوةٍ.
الحِصانُ فاعلٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمة الظاهرة على آخرهِ -اسم مفرد تظهر عليه الحركات الثلاث-.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أم أبي التراب
Admin
avatar

المساهمات : 472
تاريخ التسجيل : 14/05/2017

مُساهمةموضوع: رد: التُحْفَةٌ السَنيَة بِشَرْحِ الْمُقَدِّمَةِ الآجُرُّومِيَّةِ-الدورة الأولى   الجمعة يونيو 09, 2017 3:20 am

تابع تمرينات باب الفاعل

2 هاتِ مع كلِّ فعل من الأفعال الآتية اسمَيْن، واجعل كلَّ واحد منهما فاعلاً له في جملة مناسبة: حضر، اشترى، يربح، ينجو، نجح، أدى، أثمرت، أقبل، صهل.
الإجابة
- حضرَ المُعَلِّمُ
حضرَ الطالبُ
- اشترى الطالبُ كتابًا مفيدًا
اشترى المؤمنُ الآخرةَ بالدنيا
- يربحُ المؤمنُ المخلصُ
يربحُ المتصدقُ
- ينجو المتقي من عذابِ اللهِ .

ينجو فعلٌ مضارعٌ مرفوعٌ وعلامة رفعهِ الضمةُ المقدرةُ على آخرهِ منع من ظهورها الثقلُ. المتقي فاعلٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمة المقدرة على آخرهِ منع من ظهورها الثقل لأنه اسمٌ منقوصٌ

لن ينجوَ الكافرُ من النارِ
- نجحَ الطلابُ المجتهدونَ
نجحَ أحمدُ في اختبارِ القرآنِ
- أدى المسلمُ صلاته بخشوعٍ
أدى العاملُ ما عليه من عملٍ

- أثمرتْ التربيةُ الحسنةُ ثمارَها الحسنةَ
أثمرتْ النخلةُ تَمْرَهَا

- أقبلَ شهرُ اللهِ المحرَّمُ
أقبلَ الحجيجُ سالمينَ

- صهلَ الخيلُ
صهلَ الفرسُ لقراءةِ القرآنِ.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أم أبي التراب
Admin
avatar

المساهمات : 472
تاريخ التسجيل : 14/05/2017

مُساهمةموضوع: رد: التُحْفَةٌ السَنيَة بِشَرْحِ الْمُقَدِّمَةِ الآجُرُّومِيَّةِ-الدورة الأولى   الجمعة يونيو 09, 2017 3:21 am

مجلس 66
تابع تمرينات باب الفاعل
3- أجب عن كل سؤال من الأسئلة الآتية بجملة مفيدة مشتمِلة على فعل وفاعل؟
أ- متَى تسافر؟
ب- أين يذهب صاحبُك؟
ج- هل حضر أخوك؟
د-كيف وجدتَ الكتاب؟
هـ- ماذا تصنع؟
و- متى ألقاك؟
ز- أين تقضي فصل الصيف؟
ح- ما الذي تدرسه؟

الجواب:

أ- متَى تسافر؟
أ- أسافرُ غدًا.الفاعلُ ضميرٌ مستترٌ وجوبًا تقديرُهُ أنا.
ب- أين يذهب صاحبُك؟
ب- يذهبُ صاحبي إلى المسجدِ.
أو : يذهبُ إلى المسجدِ . الفاعل ضميرٌ مستترٌ جوازًا تقديره هو.

ج- هل حضر أخوك؟
ج- نعم، حضرَأخي .الفاعل ظاهر "أخي" فاعلٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمةُ المقدرة على الخاء منع من ظهورها اشتغال المحلِ بحركة المناسبة -ياء المتكلم-.
أو : نعم ، حضرَ . الفاعل ضميرٌ مستترٌ جوازًا تقديره هو.

د-كيف وجدتَ الكتاب؟
د- وجدتُ الكتابَ شيقًا . الفاعل: التاء ـ ضميرٌ متصلٌ مبنيٌّ على الضمِّ في محلِّ رفعٍ فاعلٌ .

هـ- ماذا تصنعُ؟
هـ-أكتبُ الدرسَ .الفاعل ضميرٌ مستترٌ وجوبًا تقديره أنا.

و- متى ألقاك؟
و- تلقاني غدًا .تلقى فعلٌ مضارعٌ مرفوع بالضمة المقدرة على آخرِهِ منعَ من ظهورهِا التعذر لأنه معتل الآخر بالألف ، الفاعل ضميرٌ مستترٌ وجوبًا تقديرهُ أنت ، والنون للوقاية - وقاية الفعل من الكسر للمناسبة- الياء ضميرٌ مبنيٌ على السكونِ في محلِّ نصبٍ مفعولٌ بهِ.
أو : ألقاكَ غدًا . ألقى فعلٌ مضارعٌ مرفوع بالضمة المقدرة على آخرِهِ منعَ من ظهورهِا التعذر لأنه معتل الآخر بالألف ، الفاعل ضميرٌ مستترٌ وجوبًا تقديرهُ أنا، والكاف ضميرٌ مبنيٌ على الفتحِ في محلِّ نصبٍ مفعولٌ بهِ.
ز- أين تقضي فصل الصيف؟
ز-أقضي فصلَ الصيفِ في القريةِ. أقضي فعلٌ مضارعٌ مرفوع بالضمة المقدرة على آخرِهِ منعَ من ظهورهِا الثقل لأنه معتل الآخر بالياء . الفاعل ضمير مستتر وجوبا تقديره أنا.

ح- ما الذي تدرسه؟
ح- أدرسُ علمَ النحوِ.الفاعل ضمير مستتر وجوبا تقديره أنا.
*************
4- كوِّنْ من الكلماتِ الآتيةِ جُمَلاً، تشتملُ كلُّ واحدةٍ منها على فعلٍ وفاعلٍ:
نَجح، فاز، فاض، أينع، المُجتهد، المخلص، الزَّهر، النِّيل، التاجر.
الجواب:
- نجحَ المجتهدُ
- فازَ التاجرُ المخلصُ
- فاضَ النيلُ
- أينعَ الزهرُ

• • •
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أم أبي التراب
Admin
avatar

المساهمات : 472
تاريخ التسجيل : 14/05/2017

مُساهمةموضوع: رد: التُحْفَةٌ السَنيَة بِشَرْحِ الْمُقَدِّمَةِ الآجُرُّومِيَّةِ-الدورة الأولى   الجمعة يونيو 09, 2017 3:22 am


بَابُ المَفْعُولِ الَّذِي لَمْ يُسَمَّ فَاعِلُهُ
قال:بَابُ المَفْعُولِ الَّذِي لَمْ يُسَمَّ فَاعِلُهُ وَهُوَ: الاسْمُ المَرْفُوعُ، الَّذِي لَمْ يُذْكَرْ مَعَهُ فَاعِلُهُ.
وأقول: قد يكون الكلامُ مؤلفًا من فعلٍ وفاعلٍ ومفعولٍ به، نحو" قطعَ محمودٌ الغصنَ " ونحو " حفظَ خليلٌ الدرسَ " وقد يَحْذِفُ المتكلمُ الفاعلَ من هذا الكلامِ ويَكْتَفِي بذكرِ الفعلِ والمفعولِ، وحينئذ يجب عليه أن يغير صورة الفعل، ويغير صورة المفعول أيضاً، أما تغيرُ صورةِ الفعلِ فسيأتي الكلام عليه، وأما تغييرُ صورةِ المفعولِ فإنه بعد أن كان منصوبًا يُصيرُهُ مرفوعًا، ويعطِيه أحكامَ الفاعلِ: من وجوبِ تأخيرِهِ عن الفعلِ، وتأنيثِ فعلِهِ له إن كان هو مؤنثاً، وغير ذلك، ويسمى حينئذ " نائب الفاعل " أو " المفعول الذي لم يُسمَّ فاعِلُه " .
تغيير الفعل بعد حذف الفاعل
قال:فَإِنْ كَانَ الفِعْلُ مَاضِياً ضُمَّ أَوَّلُهُ وَكُسِرَ مَا قَبْلَ آخِرِهِ، وَإِنْ كَانَ مُضَارِعاً ضُمَّ أَوَّلُهُ وَفُتِحَ مَا قَبْلَ آخِرِهِ.
أقول: ذكر المصنف في هذه العبارات التغييرات التي تحدث في الفعل عند حذف فاعله وإسناده إلى المفعول، وذلك أنه إذا كان الفعل ماضيًا ضُم أولُهُ وكُسِرَ الحرفُ الذي قبل آخرِهِ، فتقول " قُطِعَ الغصنُ " و " حُفِظَ الدرسُ " وإن كان الفعل مضارعًا ضُمَّ أولُهُ وفُتِحَ الحرفُ الذي قبل آخرِهِ، فتقول " يُقطَعُ الغصنُ "، " ويُحفَظُ الدرسُ " .

أقسام نائب الفاعل
وَهُوَ عَلَى قِسْمَيْنِ:
ظَاهِرٌ، وَمُضْمَر.
فَالظَّاهِر نَحْوُ قَوْلِكَ: ضُرِبَ زَيْدٌ، ويُضْرَبُ زَيْدٌ، وأُكْرِمَ عَمْرٌو، ويُكْرَمُ عَمْرٌو.
والمُضْمَر اثْنَا عَشَرَ؛ نَحْوُ قَـوْلِكَ:ضُرِبْتُ، وَضُرِبْنَا، وَضُرِبْتَ، وَضُرِبْتِ،
وَضُرِبْتُمَا، وَضُرِبْتُم، وَضُرِبْتُنَّ، وَضُرِبَ، وَضُرِبَتْ، وَضُرِبَا، وَضُرِبُوا، وَضُرِبْنَ.
أقول: ينقسم نائب الفاعل ـ كما انقسم الفاعل ـ إلى ظاهر ومضمر، والمضمر إلى متصل ومنفصل .وأنواع كل قسم من الضمير اثنا عشر: اثنان للمتكلم، وخمسة للمخاطب، وخمسة للغائب، وقد ذكرنا تفصيل ذلك كله في باب الفاعل، فلا حاجة بنا إلى تكراره هنا .
تدريب على الإعراب
إعرب الجملتين الآتيتين: يُحتَرمُ العالمُ، أُهِينَ الجَاهِلُ .
الجواب
1 ـ يُحتَرَمُ: فعلٌ مضارعٌ مبنيٌ للمجهولِ، مرفوعٌ لتجردِهِ منَ الناصبِ والجازمِ، وعلامةُ رفعهِ الضمةُ الظاهرةُ،
العَالِمُ: نائبُ فاعلٍ، مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمةُ الظاهرةُ .
2 ـ أُهِينَ: فعل ماض مبني للمجهول، مبني على الفتح لا محل له من الإعراب .
الجاهل: نائبُ فاعلٍ، مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمةُ الظاهرةُ .
تمرينات
1 ـ كل جملة من الجمل الآتية مؤلفة من فعل وفاعل ومفعول، فاحذف الفاعل واجعل المفعول نائباً عنه، واضبط الفعل بالشكل الكامل.
قطع محمود زهرة، اشترى أخي كتاباً، قرأ إبراهيم درسه، يعطي أبي الفقراء، يكرم الستاذ المجتهد، يتعلم ابني الرماية، يستغفر التائب ربنا .
2 ـ اجعل كل اسم من الأسماء الآتية نائباً عن الفاعل في جملة مفيدة:
الطبيب، النمر، النهر، الفأر، الحصان، الكتاب، القلم.
3 ـ ابن كل فعل من الأفعال الآتية للمجهول، واضبطه بالشكل، وضم إليه نائب فاعل يتم به معه الكلام.
يكرم، يقطع، يعبر، يأكل، يركب، يقرأ يبري .
4ـ عين الفاعل ونائبه، والفعل المبني للمعلوم والمبني للمجهول، من بين الكلمات التي في العبارات الآتية:
لا خاب من استخار، ولا ندم من استشار، إذا عز أخوك فهن، من لم يحذر العواقب لم يجد له صاحباً، كان جعفر بن يحيي يقول: الخراج عمود المُلك، وما استُعزِزَ بمثل العدل،ولا استنزر بمثل الظلم .
كلم الناس عبد الرحمن بن عوف أن يكلم عمر بن الخطاب في أن يلين لهم، فإنه قد أخافهم حتى أخاف الأبكار في خدورهن، فقال عمر: إني لا أجد لهم إلا ذلك، إنهم لو يعلمون ما لهم عندي، أخذوا ثوبي عن عاتقي، لا يُلامُ من احتاط لنفسه، من يوق شُح نفسه يسلم .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أم أبي التراب
Admin
avatar

المساهمات : 472
تاريخ التسجيل : 14/05/2017

مُساهمةموضوع: رد: التُحْفَةٌ السَنيَة بِشَرْحِ الْمُقَدِّمَةِ الآجُرُّومِيَّةِ-الدورة الأولى   الجمعة يونيو 09, 2017 3:23 am


مجلس 67
إجابة تمرينات الكتاب
1 ـ كل جملة من الجمل الآتية مؤلفة من فعل وفاعل ومفعول، فاحذف الفاعل واجعل المفعول نائباً عنه، واضبط الفعل بالشكل الكامل.قطع محمود زهرة، اشترى أخي كتابًا، قرأ إبراهيم درسه، يعطي أبي الفقراء، يكرم الأستاذ المجتهد، يتعلم ابني الرماية، يستغفر التائب ربنا .
الإجابة
-قطعَ محمودٌ زهرةً
قُطِعَتْ زَهْرَةٌ
- اشترى أخي كتابًا
اُشْتُرِيَ كتابٌ
- قرأَ إبراهيمُ درسَهُ
قُرِأَ الدرسُ
يلاحظ أن الفاعل لما حُذف ،حُذف أيضًا ما يدل عليه - الهاء في كلمة درسه

- يُعطي أبي الفقراء
يُعْطَى الفقراءُ.

- يكرمُ الأستاذُ المجتهدَ
يُكْرَمُ المجتهدُ
- يتعلمُ ابني الرمايةَ
تُتَعَلَّمُ الرمايةُ
يلاحظ أن الفعلَ أُنِّثَ تبعًا لنائبِ الفاعلِ-الرماية كلمة مؤنثة لذا صار الفعلُ: تُـتَتعَلَّمُ وليس يُتَعَلَّمُ-.

- يَسْتَغْفِرُ التائبُ ربَّنَا
يُسْتَغْفَرُ رَبُّنَا

2 ـ اجعل كل اسم من الأسماء الآتية نائباً عن الفاعل في جملة مفيدة:
الطبيب، النمر، النهر، الفأر، الحصان، الكتاب، القلم.
الإجابة
- وُفِّقَ الطبيبُ
- قُتِلَ النَّمِرُ
- حُفِرَ النَّهرُ
- أُفْتُرِسَ الفأرُ
- رُكِبَ الحِصانُ
- قُرِءَ الكِتابُ
- كُسِرَ القَلمُ

3 ـابن كل فعل من الأفعال الآتية للمجهول، واضبطه بالشكل، وضم إليه نائب فاعل يتم به معه الكلام.
يكرم، يقطع، يَعبر، يَأكل، يَركب، يَقْرأ ،يبري .

الإجابة
- يُكْرَمُ المتفوقُ
- يُقْطَعُ الباطِلُ
-يُعْبَرُ الطريقُ
- يُؤْكَلُ الفُطورُ
- يُرْكَبُ القِطارُ
- يُقْرَأُ الكِتابُ
- يُبْرَى القلمُ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أم أبي التراب
Admin
avatar

المساهمات : 472
تاريخ التسجيل : 14/05/2017

مُساهمةموضوع: رد: التُحْفَةٌ السَنيَة بِشَرْحِ الْمُقَدِّمَةِ الآجُرُّومِيَّةِ-الدورة الأولى   الجمعة يونيو 09, 2017 3:24 am

4ـ عين الفاعل ونائبه، والفعل المبني للمعلوم والمبني للمجهول، من بين الكلمات التي في العبارات الآتية:
لا خاب من استخار، ولا ندم من استشار، إذا عز أخوك فهن، من لم يحذر العواقب لم يجد له صاحباً، كان جعفر بن يحيى يقول: الخراج عمود المُلك، وما استُعزِزَ بمثل العدل،ولا استنزر بمثل الظلم .
كلمَ الناسُ عبدَ الرحمنِ بنِ عوفٍ أن يكلمَ عمرَ بنَ الخطابِ في أن يلينَ لهم، فإنه قد أخافهم حتى أخاف الأبكارَ في خدورِهِن، فقال عمرُ: إني لا أجد لهم إلا ذلك، إنهم لو يعلمون ما لهم عندي، أخذوا ثوبي عن عاتقي، لا يُلامُ من احتاطَ لنفسِه، من يوقَ شُح نفسِه يسلم .
الإجابة
* لا خابَ منِ استخارَ
خابَ فعلٌ ماضٍ مبنيٌّ للمعلومِ
مَنْ اسم موصولٌ بمعنى الذي مبنيٌ على السكونِ في محلِّ رفعٍ فاعلٌ
استخارَ فعلٌ ماضٍ مبنيٌّ للمعلومِ
الفاعلُ ضميرٌ مستترٌ جوازًا تقديره هو

* ولا ندم من استشار
ندمَ فعلٌ ماضٍ مبنيٌّ للمعلومِ
مَنْ اسمٌ موصولٌ بمعنى الذي مبنيٌ على السكونِ في محلِّ رفعٍ فاعلٌ.
استشار فعلٌ ماضٍ مبنيٌّ للمعلومِ
الفاعلُ ضميرٌ مستترٌ جوازًا تقديره هو

*إذا عزَّ أخوكَ فَهُنْ
عزَّ فعلٌ ماضٍ مبنيٌّ للمعلومِ.
أخوكَ : أخو فاعلٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الواوُ نيابةً عنِ الضمةِ لأنه من الأسماءِ الخمسةِ - مفرد ،مكبر،مضاف،مضاف لغير ياء المتكلمِ- .
الكافُ : ضميرٌ متصلٌ مبنيٌّ على الفتحِ في محلِّ جرٍّ مضافٌ إليهِ .
فَهُنْ فعلُ أمرٍ مبنيٌّ للمعلومِ ،مبنيٌّ على السكونِ.
يختصُّ بناءُ الفعل للمجهول بالماضي والمضارع، أما الأَمر فلا يُبنَى للمجهولِ. هنا

الفاعلُ : ضميرٌ مستترٌ وجوبًا تقديره أنت .

* منْ لم يحذرِ العواقبَ لم يجدْ لهُ صاحبًا.
يحذرِ فعلٌ مضارعٌ مبنيٌّ للمعلومِ ، مجزومٌ بـ لم وعلامةُ جزمهِ السكونُ ، وكُسِرَتِ الراءُ لتفادي التقاء الساكنين
الفاعلُ ضميرٌ مستترٌ جوازًا تقديره هو
العواقبَ مفعولٌ به منصوبٌ وعلامةُ نصبهِ الفتحةُ الظاهرةُ على آخرِهِ .
يجدْ فعلٌ مضارعٌ مبنيٌّ للمعلومِ ، مجزومٌ بـ لم وعلامةُ جزمهِ السكونُ .
الفاعلُ ضميرٌ مستترٌ جوازًا تقديره هو
* كان جعفرُ بنُ يحيى يقولُ
كان فعلٌ ماضٍ ناسخ ، مبنيٌّ للمعلومِ
جعفرُ اسمُ كانَ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمةُ الظاهرةُ على آخِرِهِ .
يقولُ فعلٌ مضارعٌ مبنيٌّ للمعلومِ ، مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمةُ الظاهرةُ على آخرهِ .
الفاعلُ ضميرٌ مستترٌ جوازًا تقديره هو
* وما استُعزِزَ بمثلِ العدلِ.

استُعزِزَ فعلٌ ماضٍ لم يسمَّ فاعِلُهُ -مبنيٌّ للمجهولِ- .
بمثلِ الجمهور على أن الجار والمجرور - شبه جملة - في محلِّ رفع نائب فاعل .
الرأيُ الآخرُ العدلِ مضافٌ إليه لفظًا مرفوعٌ محلًا نائب فاعلٍ، أي في محلِّ رفعٍ نائبُ فاعلٍ

*ولا استنزر بمثل الظلم .
استُنْزِرَ فعلٌ ماضٍ لم يسمَّ فاعِلُهُ -مبنيٌّ للمجهولِ- .
بمثلِ الجمهور على أن الجار والمجرور - شبه جملة - في محلِّ رفع نائب فاعل .
الرأيُ الآخرُ الظلمِ مضافٌ إليه لفظًا مرفوعٌ محلًا نائب فاعلٍ، أي في محلِّ رفعٍ نائبُ فاعلٍ .

*كلَّمَ الناسُ عبدَ الرحمنِ بنِ عوفٍ.
كلَّمَ َ فعلٌ ماضٍ مبنيٌّ للمعلومِ .
الناسُ فاعلٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمةُ الظاهرةُ على آخِرِهِ .- الناسُ - كلمة مفردة ، اسمُ جمعٍ أي تدلُّ على عددٍ كبيرٍ -.
* أن يكلمَ عمرَ بنَ الخطابِ في أن يلينَ لهم.
يُكَلِّمَ فعلٌ مضارعٌ مبنيٌّ للمعلومِ ، منصوبٌ بأن وعلامةُ نصبهِ الفتحةُ الظاهرةُ على آخِرِهِ.
الفاعِلُ ضميرٌ مستترٌ جوازًا تقديرُهُ هو
يُلِينَ فعلٌ مضارعٌ مبنيٌّ للمعلومِ ، منصوبٌ بأن وعلامةُ نصبهِ الفتحةُ الظاهرةُ على آخِرِهِ.
الفاعِلُ ضميرٌ مستترٌ جوازًا تقديرُهُ هو .

*فإنه قد أخافَهُم حتى أخافَ الأبكارَ في خدورِهِنَّ.
أخافَهُم أخافَ فعلٌ ماضٍ مبنيٌّ للمعلومِ .
الفاعِلُ ضميرٌ مستترٌ جوازًا تقديرُهُ هو .

أخافَ فعلٌ ماضٍ مبنيٌّ للمعلومِ .
الفاعِلُ ضميرٌ مستترٌ جوازًا تقديرُهُ هو .
*فقال عمرُ
قالَ فعلٌ ماضٍ مبنيٌّ للمعلومِ .
عمرُ فاعلٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمةُ الظاهرةُ على آخِرِهِ .
* إني لا أجدُ لهم إلا ذلك .
أجدُ فعلٌ مضارعٌ مبنيٌّ للمعلومِ ، مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمةُ الظاهرةُ على آخِرِهِ . - لاالنافية لاعمل لها-.
الفاعلُ ضميرٌ مستترٌ وجوبًا تقديرُهُ أنا يعود على عمرَ .

*إنهم لو يعلمونَ ما لهم عندي.
يعلمونَفعلٌ مضارعٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ ثبوت النون لأنه من الأفعال الخمسة .
واوُ الجماعةِ ضميرٌ متصلٌ مبنيٌّ على السكونِ في محلِّ رفعٍ فاعلٌ .

*أخذوا ثوبي عن عاتقي.
أخذوا فعلٌ ماضٍ مبنيٌّ للمعلومِ ، مبنيٌّ على الضمِّ أو على الفتحِ المقدَّرِ .
واوُ الجماعةِ ضميرٌ متصلٌ مبنيٌّ على السكونِ في محلِّ رفعٍ فاعلٌ .
*لا يُلامُ منِ احتاطَ لنفسِه.
يُلامُ فعلٌ مضارعٌ مبنيٌّ للمعلومِ
مَنْ اسمٌ موصولٌ بمعنى الذي مبنيٌّ على السكونِ في محلِّ رفعٍ نائبُ فاعلٍ .
احتاطَ فعلٌ ماضٍ مبنيٌّ للمعلومِ ، مبنيٌّ على الفتحِ الظاهرِ.
الفاعِلُ ضميرٌ مستترٌ جوازًا تقديرُهُ هو .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أم أبي التراب
Admin
avatar

المساهمات : 472
تاريخ التسجيل : 14/05/2017

مُساهمةموضوع: رد: التُحْفَةٌ السَنيَة بِشَرْحِ الْمُقَدِّمَةِ الآجُرُّومِيَّةِ-الدورة الأولى   الجمعة يونيو 09, 2017 3:25 am


مجلس 68
بابُ المبتدأِ والخبرِ
المُبْتَدَأُ: هُوَ الاسْمُ المَرْفُوعُ العَارِي عَنِ العَوَامِلِ اللَّفْظِيَّةِ.
وَالخَبَرُ: هُوَ الاسْمُ المَرْفُوعُ المُسْنَدُ إِلَيْهِ.
نَحْوُ قَوْلِكَ: زَيْدٌ قَائِمٌ، والزَّيْدَانِ قَائِمَانِ، والزَّيْدُونَ قَائِمُونَ.
وأقول: المبتدأُ عبارةٌ عما اجتمع فيه ثلاثةُ أمورٍ، الأولُ: أن يكونَ اسمًا، فخرج عن ذلك الفعلُ والحرفُ، والثاني: أن يكونَ مرفوعًا، فخرج بذلك المنصوبُ والمجرورُ بحرفِ جرٍ أصلي، والثالث: أن يكونَ عاريًا عنِ العواملِ اللفظيةِ، ومعنى هذا أن يكون خاليًا من العواملِ اللفظيةِ مثلُ "الفعلِ" ومثلُ " كان " وأخواتِها، فإن الاسمَ الواقعَ بعد " كان " أو إحدى أخواتِها يُسمى" اسمُ كان " ولا يسمى مبتدأ .
ومثالُ المستوفي هذه الشروط الثلاثة " محمدٌ " من قولك: " محمدٌ حاضرٌ " فإنه اسمٌ مرفوعٌ لم يتقدمُه عاملٌ لفظيٌّ .

والخبرُ: هو الاسمُ المرفوعُ الذي يُسندُ إلى المبتدأِ ويُحْمَلُ عليه، فيتمُّ به معه الكلام، ومثاله
" حاضرٌ " من قولك: " محمدٌ حاضرٌ ".
وحُكمُ كلٌّ منَ المبتدأِ والخبرِ الرفعُ كما رأيتَ، وهذا الرفعُ إما أن يكون بضمةٍ ظاهرةٍ، نحو:
" اللهُ ربنُّا "، " محمدٌ نبيُّنَا " وإما أن يكون مرفوعًا بضمة مقدرة للتعذر نحو " موسى مصطفى من الله " ونحو " ليلى فُضلى البنات "، وإما أن يكون بضمة مقدرة منع من ظهورها الثقل نحو " القاضي هو الآتي " وإما أن يكون مرفوعًا بحرف من الحروف التي تنوب عن الضمة، نحو " المجتهدانِ فائزانِ ".
ولابد من المبتدأ والخبرِ أن يتطابقا في الإفرادِ، نحو " محمدٌ قائمٌ " والتثنيةِ نحو " المحمدانِ قائمانِ " والجمعِ نحو " المحمدونَ قائمونَ "، وفي التذكيرِ كهذه الأمثلةِ، وفي التأنيثِ نحوُ " هندٌ قائمةٌ "، " الهندانِ قائمتانِ "، " الهنداتُ قائماتٌ " .
المبتدأُ قسمانِ ظاهرٌ ومضمرٌ
قال: والمبتدأُ قسمانِ ظاهرٌ ومضمرٌ، فالظاهرُ ما تقدم ذكره، والمضمر اثنا عشر، وهي: أنا، نحن، أنتَ، أنتِ، أنتما، أنتم، أنتن، هو، هي، هما، هم، هن، نحو قولك: " أنا قائمٌ "، " نحنُ قائمونَ " وما أشبه ذلك .
وأقول: ينقسم المبتدأُ إلى قسمين: الأولُ الظاهر، والثاني: المضمر، وقد سبق في باب الفاعل تعريف كل من الظاهر والمضمر .
فمثالُ المبتدأ الظاهرِ " محمدٌ رسولٌ اللهِ "، " عائشةُ أمُّ المؤمنينَ " .
والمبتدأُ المضمرُ اثنا عشرَ لفظًا .
الأول: " أنا " للمتكلمِ الواحدِ، نحو " أنا عبدُ اللهِ " .
الثاني: " نحن " للمتكلمِ المتعددِ أو الواحدِ المعظِّمِ نفسَهُ، نحو " نحنُ قائمونَ ".
الثالث: " أنتَ " للمخَاطَبِ المفردِ المذكرِ، نحو " أنتَ فاهمٌ ".
الرابع: " أنتِ " للمخاطَبَةِ المفردةِ المؤنثةِ، نحوُ " أنتِ مطيعةٌ ".
الخامس: " أنتما " للمخاطبَيْنِ مذكَّرَيْنِ كانا أو مؤنثينِ، نحوُ " أنتما قائمانِ "، أنتما قائمتانِ ".
السادس: " أنتم " لجمعِ الذكورِ المخاطبينَ، نحوُ " أنتم قائمونَ " .
السابعُ: " أنتنَّ " لجمعِ الإناثِ المخاطباتِ، نحوُ " أنتنَّ قائماتٌ ".
الثامنُ: " هو " للمفردِ الغائبِ المذكرِ، نحوُ " هو قائمٌ بواجبِهِ " .
التاسعُ: " هي " للمفردةِ المؤنثةِ الغائبةِ، نحوُ " هي مسافرةٌ ".
العاشرُ: " هما " للمثنى الغائبِ مطلقًا، مذكرًا كان أو مؤنثًا نحو " هما قائمانِ "،" هما قائمتانِ " .
الحادي عشرَ: "هم " لجمعِ الذكورِ الغائبينَ، نحوُ " هم قائمونَ ".
الثاني عشرَ: " هنَّ " لجمعِ الإناثِ الغائباتِ، نحو " هنَّ قائماتٌ " .
وإذا كان المبتدأ ضميرًا فإنه لا يكونُ إلا بارزًا منفصلاً، كما رأيتَ .
أقسامُ الخبرِ
قال: والخبرُ قسمانِ: مفردٌ وغيرُ مفردٍ، فالمفردُ نحوُ " زيدٌ قائمٌ " وغيرُ المفردِ أربعةُ أشياءٍ: الجارُ والمجرورُ، والظرفُ، والفعلُ مع فاعلهِ، والمبتدأُ مع خبرهِ، نحوُ قولِكَ: " زيدٌ في الدارِ، وزيدٌ عندَكَ، وزيدٌ قائمٌ أبوه، وزيدٌ جاريتُهُ ذاهبةٌ " .
وأقولُ: ينقسمُ الخبرُ إلى قسمينِ: الأولُ خبرٌ مفردٌ، والثاني خبرٌ غيرُ مفردٍ.
والمرادُ بالمفردِ هنا: ما ليس جملةً ولا شبيهًا بالجملةِ، نحو " قائمٌ " من قولك " محمدٌ قائمٌ ".
وغيرُ المفردِ نوعانِ: جملةٌ وشبهٌ جملةٍ، والجملةُ نوعانِ: " جملةٌ اسميةٌ، وجملةٌ فعليةٌ ".
فالجملةُ الاسميةُ: ما تألفت من مبتدأٍ وخبرٍ نحوُ " أبوهُ كريمٌ " من قولك " محمدٌ أبوه كريمٌ ".
والجملةُ الفعليةُ: ما تألفتْ من فعلٍ وفاعلٍ أو نائبهِ، نحوُ " سافرَ أبوه " من قولك " محمدٌ سافرَ أبوه " ونحو " يضربُ غلامَهُ " من قولك " خالدٌ يضربُ غلامَهُ ".
فإن كان الخبرُ جملةً فلابد له من رابط يربطه بالمبتدأِ إما ضميرٌ يعودُ إلى المبتدأِ كما سمعتَ في الأمثلةِ ، وإما اسمُ إشارةٍ نحوُ " محمدٌ هذا رجلٌ كريمٌ ".
وشبهُ الجملةِ نوعانِ أيضًا، الأولُ: الجارُّ والمجرورُ، نحوُ " في المسجدِ " من قولك " عليٌّ في المسجدِ " .
والثاني: الظرفُ، نحوُ " فوقَ الغصنِ " من قولك " الطائرُ فوقَ الغصنِ "
ومن ذلك تعلمُ أن الخبرَ على التفصيلِ خمسةُ أنواعٍ: مفردٌ، وجملةٌ فعليةٌ، وجملةٌ اسميةٌ، وجارٌ ومجرورٌ، وظرفٌ .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أم أبي التراب
Admin
avatar

المساهمات : 472
تاريخ التسجيل : 14/05/2017

مُساهمةموضوع: رد: التُحْفَةٌ السَنيَة بِشَرْحِ الْمُقَدِّمَةِ الآجُرُّومِيَّةِ-الدورة الأولى   الجمعة يونيو 09, 2017 3:26 am


تمرينات الكتاب
1 ـ بين المبتدأَ والخبرَ، ونوعَ كلِّ واحدٍ منهما، من بين الكلماتِ الواقعاتِ في الجملِ الآتيةِ، وإذا كان الخبرُ جملةً فبينِ الرابطَ بينها وبينْ مبتدأها ؟
المجتهدُ يفوزُ بغايتِهِ، السائقان يشتدان في السير، النخلة تؤتي أكلها كل عام مرة، المؤمنات يُسبحن الله، كتابك نظيف، هذا القلم من خشب، الصوف يؤخذ من الغنم، والوبر من الجمال، والأحذية تصنع من جلد الماعز وغيره، القدر على النار، النيل يسقي أرضَ مصرَ، أنت أعرف بمن ينفعك، أبوك الذي ينفق عليك، أمك أحق الناس ببرك، العصفور يغرد فوق الشجرة، البرق يعقب المطر، المسكين من حرم نفسه وهو واجد، صديقي أبوه عنده، والدي عنده حصان، أخي له سيارة .

2 ـ استعمل كلَّ اسمٍ من الأسماءِ الآتيةِ مبتدأ في جملتين مفيدتين، بحيث يكون خبُرُه في واحدة منهما مفردًا وفي الثانية جملةً:
التلميذان، محمد، الثمرة، البطيخ، القلم ، الكتاب، المعهد، النيل، عائشة، الفتيات.

3 ـ أخبر عن كل اسم من السماء الآتية بشبه جملة:
العصفور، الجوخ، الإسكندرية، القاهرة، الكتاب، الكرسي، نهر النيل.

4 ـ ضع لكل جار ومجرور مما يأتي مبتدأً مناسبًا يتم به معه الكلام: في القفص، عند جبل المقطم، من الخشب،على شاطيء البحر، من الصوف، في القِمَطْر، في الجهة الغربية من القاهرة.

5 ـ كون ثلاث جمل في وصف الجَمَل تشتمل كل واحدة منها على مبتدأ وخبر.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أم أبي التراب
Admin
avatar

المساهمات : 472
تاريخ التسجيل : 14/05/2017

مُساهمةموضوع: رد: التُحْفَةٌ السَنيَة بِشَرْحِ الْمُقَدِّمَةِ الآجُرُّومِيَّةِ-الدورة الأولى   الجمعة يونيو 09, 2017 3:26 am

مجلس 69
إجابة تدريبات الكتاب

1ـ بين المبتدأَ والخبرَ، ونوعَ كلِّ واحدٍ منهما، من بين الكلماتِ الواقعاتِ في الجملِ الآتيةِ، وإذا كان الخبرُ جملةً فبينِ الرابطَ بينها وبينْ مبتدأها ؟
المجتهدُ يفوزُ بغايتِهِ، السائقان يشتدان في السير، النخلة تؤتي أكلها كل عام مرة، المؤمنات يُسبحن الله، كتابك نظيف، هذا القلم من خشب، الصوف يؤخذ من الغنم، والوبر من الجمال، والأحذية تصنع من جلد الماعز وغيره، القدر على النار، النيل يسقي أرضَ مصرَ، أنت أعرف بمن ينفعك، أبوك الذي ينفق عليك، أمك أحق الناس ببرك، العصفور يغرد فوق الشجرة، البرق يعقب المطر، المسكين من حرم نفسه وهو واجد، صديقي أبوه عنده، والدي عنده حصان، أخي له سيارة .
الإجابة
*المجتهدُ يفوزُ بغايتهِ
المجتهدُ مبتدأٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمةُ الظاهرةُ على آخرِهِ .ونوعُهُ: اسمٌ ظاهرٌ.
يفوزُ خبرٌ جملةٌ فعليةٌ في محلِّ رفعٍ خبرُ المبتدأِ .
والرابط: الضمير المستَتِر جوازًا تقديره هو في "يفوز" يعود على المجتهد .
يفوزُ فعلٌ مضارعٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمةُ الظاهرةُ على آخره ، الفاعلُ ضميرٌ مستترٌ جوازًا تقديره هو.
- قاعدة :فإن كان الخبرُ جملةً فلابد له من رابط يربطه بالمبتدأ إما ضمير يعود إلى المبتدأ ، وإما اسم إشارة.
بغايتِهِ جارٌّ ومجرورٌ . الباءُ حرُ جرٍّ مبنيٌّ على الكسرِ ، غايتِهِ اسم مجرورٌ بالباءِ وعلامةُ جرِّهِ الكسرةُ الظاهرةُ على آخرهِ . وهو مضاف ، الهاءُ ضميرٌ مبنيٌّ على الكسرِ في محلِّ جرٍّ مضافٌ إليهِ .

*السائقانِ يشتدانِ في السيرِ.
السائقانِ مبتدأٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الألفُ نيابةً عنِ الضمةِ لأنه مثنى .
ونوعُهُ: اسمٌ ظاهرٌ.
يشتدانِ خبرٌ، جملةٌ فعليةٌ في محلِّ رفعٍ خبرُ المبتدأِ .
الرابطُ ألفُ الاثنينِ في الفعلِ "يشتدَّانِ".
يشتدانِ فعلٌ مضارعٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ ثبوتُ النونِ لأنه من الأفعالِ الخمسةِ ، وألفُ الاثنينِ ضميرٌ متصلٌ مبنيٌّ على السكونِ في محلِّ رفعٍ فاعلٌ.
في السيرِ : جارٌ ومجرورٌ .

*النخلةُ تؤتي أُكُلَها كلَّ عامٍ مرةً.
النخلةُ مبتدأٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمةُ الظاهرةُ على آخرِهِ .ونوعُهُ: اسمٌ ظاهرٌ.
تؤتي أُكُلَها خبرٌ، جملةٌ فعليةٌ في محلِّ رفعٍ خبرُ المبتدأِ .
والرابط: الضميرُ المستترُ جوازًا - هي - في "تؤتي".
تؤتي أُكُلَها :تؤتي فعلٌ مضارعٌ مرفوعٌ وعلامَةُ رفعهِ الضمةُ المقدرةُ على آخرِهِ منع من ظهورِها الثقلُ لأنه فعلٌ معتلُّ الآخرِ بالياءِ .
الفاعلُ ضميرٌ مستترٌ جوازًا تقديرهُ هي يعودُ على النخلةِ.
أُكُلَها : أُكُلَ مفعولٌ بهِ منصوبٌ وعلامةُ نصبهِ الفتحةُ الظاهرةُ على آخرِهِ . وهو مضافٌ .
الهاءُ ضميرٌ متصلٌ مبنيٌّ على السكونِ في محلِّ جرٍّ مضافٌ إليهِ.

*المؤمناتُ يُسبِّحْنَ اللهَ.
المؤمناتُ مبتدأٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعِهِ الضمةُ الظاهرةُ على آخرِهِ ، جمعُ مؤنثٍ سالمٌ .ونوعُهُ: اسمٌ ظاهرٌ.
يُسبِّحْنَ اللهَ خبرٌ، جملةٌ فعليةٌ في محلِّ رفعٍ خبرُ المبتدأِ .
والرابط: الضميرُ نونُ النسوةِ.
يُسبِّحْنَ اللهَ : يُسبِّحْنَ فعلٌ مضارعٌ مبنيٌّ على السكونِ لاتصالهِ بنونِ النسوةِ .
نونُ النِّسْوَةِ ضميرٌ متصلٌ مبنيٌّ على الفتحِ في محلِّ رفعٍ فاعلٌ .
لفظ الجلالةُ : اللهَ مفعولٌ بهِ منصوبٌ وعلامةُ نصبهِ الفتحةُ الظاهرةُ على آخِرِهِ .
*كتابُكَ نظيفٌ
كتابُكَ : كِتَابُ مبتدأٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعه الضمة الظاهرةُ على آخرِهِ. وهو مضافٌ .ونوعُهُ: اسمٌ ظاهرٌ.
الكافُ ضميرٌ متصلٌ مبنيٌّ على الفتحِ في محلِّ جرٍّ مضافٌ إليهِ.
نظيفٌ خبرٌ مفردٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمةُ الظاهرةُ على آخرِهِ .

* هذا القلمُ منْ خشبٍ .
هذا مبتدأٌ مفردٌ . هذا اسمُ إشارةٍ مبنيٌّ على السكونِ في محلِّ رفعٍ على الابتداءِ .
القلمُ بدلٌ مرفوعٌ - من التوابعِ-.
منْ خشبٍ خبرٌ شبهُ جملةٍ -جارٌّ ومجرورٌ - في محلِّ رفعٍ خبرُ المبتدأِ .

* الصوفُ يُؤخَذُ منَ الغنمِ.
الصوفُ مبتدأٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعه الضمةُ الظاهرةُ على آخرِهِ.ونوعُهُ: اسمٌ ظاهرٌ.
يُؤخَذُ خبرٌ، جملةٌ فعليةٌ في محلِّ رفعٍ خبرُ المبتدأِ .فعلٌ مضارعٌ مبنيٌّ للمجهولِ .
والرابطُ نائبُ الفاعلِ الذي هو ضميرٌ مستترٌ جوازًا تقديرُهُ هو يعود على الصوفِ.

* والوبرُ مِنَ الجِمَالِ .
الوبرُ مبتدأٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمةُ الظاهرةُ على آخرِهِ.ونوعُهُ: اسمٌ ظاهرٌ.
مِنَ الجِمَالِ خبرٌ شبهُ جملةٍ - جارٌ ومجرورٌ- ، في محلِّ رفعٍ خبرُ المبتدأِ.

*والأحذيةُ تُصنَعُ منْ جِلْدِ الماعزِ وغيرِهِ
الأحذيةُ مبتدأٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمةُ الظاهرةُ على آخرِهِ.ونوعُهُ: اسمٌ ظاهرٌ.
تُصنَعُ خبرٌ، جملةٌ فعليةٌ في محلِّ رفعٍ خبرُ المبتدأِ .فعلٌ مضارعٌ مبنيٌّ للمجهولِ .
والرابطُ نائبُ الفاعلِ الذي هو ضميرٌ مستترٌ جوازًا تقديرُهُ هي يعود على الأحذية .
من جلدِ الماعزِ وغيرِهِ:
مِنْ حرفُ جرٍّ
جلدِ اسم مجرور بمن ، ومضافٌ
الماعزِ مضافٌ إليه مجرور وعلامة جرِّه الكسرة الظاهرةُ على آخرِهِ .
الواوُ حرفُ عطفٍ .
غيرِهِ : غير اسمٌ مجرورٌ بالكسرةِ معطوفٌ على جلدِ ، وهو مضافٌ .
الهاءُ ضميرٌ متصلٌ مبنيٌّ على الكسرِ في محلِّ جرٍّ مضافٌ إليهِ.

*القِدْرُ على النارِ.
القِدْرُ مبتدأٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعِهِ الضمةُ الظاهرةُ على آخرِهِ .ونوعُهُ: اسمٌ مفردٌ ظاهرٌ.
على النارِ خبرٌ شبهُ جملةٍ - جارٌ ومجرورٌ -، في محلِّ رفعٍ خبرُ المبتدأِ.

* النيلُ يسقي أرضَ مصرَ
النيلُ :مبتدأٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمةُ الظاهرةُ على آخرِهِ .ونوعُهُ: اسمٌ مفردٌ ظاهرٌ.
يسقي خبرٌ، جملةٌ فعليةٌ في محلِّ رفعٍ خبرُ المبتدأِ .
والرابط: الضميرُ المستترُ جوازًا تقديره هو في " يسقي " يعودُ على النيلِ .
أرضَ مفعولٌ بهِ منصوب وعلامة نصبه الفتحةُ الظاهرةُ على آخرِهِ .وهو مضافٌ.
مصرَ مضافٌ إليهِ مجرورٌ وعلامةُ جرِّهِ الفتحةُ نيابةً عنِ الكسرةِ لأنه ممنوعٌ منَ الصرفِ فهو علمٌ مؤنثٌ ثلاثي ساكنُ الوسطِ .

* العلمُ المؤنثُ ثلاثيًا ساكنْ الوسطِ ، يجوز صرفه ويجوز منعه من الصرف مثل " هنْد - دعْد – مصْر - شمْس ".


* أنتَ أعرفُ بمنْ ينفعُكَ.
أنتَ مبتدأٌ ضميرٌ مبنيٌ على الفتحِ في محلِّ رفعٍ .
ونوعه، اسم مُضْمَرٌ.
أعرفُ خبرٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمةُ الظاهرةُ على آخرِهِ . ونوعُهُ اسمٌ مفردٌ .
بمنْ ينفعُكَ : الباء حرف جر مبنيٌّ على الكسرِ
مَنْ اسمٌ موصولٌ بمعنى الذي مبنيٌّ على السكونِ في محل جرٍّ اسمٌ مجرورٌ بالباءِ .

ينفعُكَ : ينفعُ : فعلٌ مضارعٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمةُ الظاهرةُ على آخِرِهِ .
الفاعلُ ضميرٌ مستترٌ وجوبًا تقديره أنتَ.
الكاف ضميرٌ مبنيٌّ على الفتحِ في محلِّ نصبٍ مفعولٌ بهِ.

* أبوكَ الذي يُنْفِقُ عليكَ .
أبوكَ : أبو: مبتدأٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعه الواوُ نيابةً عنِ الضمةِ لأنه منَ الأسماءِ الخمسةِ. ونوعُهُ: اسمٌ ظاهرٌ.وهو مضافٌ .
الكافُ ضميرٌ مبنيٌّ على الفتحِ في محلِّ كسرٍ مضافٌ إليهِ.

الذي خبرٌ. اسمٌ موصولٌ مبنيٌّ على السكونِ في محلِّ رفعٍ خبرُ المبتدأِ . ونوعُهُ: اسمٌ موصولٌ مفردٌ.
يُنْفِقُ فعلٌ مضارعٌ مرفوعٌ وعلامة رفعهِ الضمةُ الظاهرةُ على آخرِهِ .
الفاعلُ ضميرٌ مستترٌ جوازًا تقديره هو.
عليكَ جارٌّ ومجرورٌ . على حرفُ جرٍّ مبنيٌّ على السكونِ. الكافُ ضميرٌ مبنيٌّ على الفتحِ في محلِّ جرٍّ مجرورٌ بـ على.

* أمُّكَ أحقُّ الناسِ ببِرِّكَ.
أمُّكَ: أُمُّ مبتدأٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمةُ الظاهِرَةُ على آخره . ونوعُهُ: اسمٌ ظاهرٌ.وهو مضافٌ .
الكاف ضميرٌ مبنيٌّ على الفتحِ في محلِّ كسرٍ مضافٌ إليهِ.
أحقُّ خبرٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمةُ الظاهرةُ على آخرِهِ . ونوعُهُ اسمٌ مفردٌ .وهو مضافٌ .
الناسِ اسمٌ مجرورٌ وعلامةُ جرِّهِ الكسرةُ الظاهرةُ على آخرِهِ مضافٌ إليهِ.
ببِرِّكَ : جارٌ ومجرورٌ ومضافٌ ومضافٌ إليهِ.
الباء حرفُ جرٍّ مبنيٌّ على الكسرِ
بِرِّ اسم مجرورٌ بحرفِ الجرِّ الباءُ ،وعلامةُ جرِّهِ الكسرةُ الظاهرةُ على آخرِهِ. وهو مضافٌ
الكاف ضميرٌ مبنيٌّ على الفتحِ في محلِّ كسرٍ مضافٌ إليهِ.

* العصفورُ يغردُ فوقَ الشجرةِ .
العصفورُ مبتدأٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمةُ الظاهِرَةُ على آخره . ونوعه: اسمٌ ظاهرٌ.
يُغَرِّدُ خبرٌ، جملةٌ فعليةٌ في محلِّ رفعٍ خبرُ المبتدأِ .
والرابط: الضميرُ المستترُ جوازًا تقديره هو في" يغردُ".
فوقَ ظرفُ مكانٍ مبنيٌّ على الفتحِ .
الشجرةِ مضافٌ إليهِ مجرورٌ وعلامةُ جرِّهِ الكسرةُ الظاهرةُ على آخِرِهِ .

* البرقُ يعقبُ المطرَ .
البرقُ مبتدأٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمةُ الظاهِرَةُ على آخره . ونوعُهُ: اسمٌ ظاهرٌ.
يعقبُ خبرٌ، جملةٌ فعليةٌ في محلِّ رفعٍ خبرُ المبتدأِ .
والرابط: الضميرُ المستترُ جوازًا تقديره هو في" يعقبُ".
المطرَ مفعولٌ بهِ منصوبٌ وعلامةُ نصبهِ الفتحةُ الظاهرةُ على آخرِهِ .

*المسكينُ منْ حرمَ نفسَهُ وهوَ واجدٌ.

المسكينُ مبتدأٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعِهِ الضمةُ الظاهرَةُ على آخرِهِ .ونوعُهُ: اسمٌ ظاهرٌ.
مَنْ خبر مفرد اسم موصول مبنيٌّ على السكونِ في محلِّ رفعٍ خبرٌ.
حرَمَ : فعلٌ ماضٍ مبنيٌّ على الفتحِ
الفاعلُ ضميرٌ مستترٌ جوازًا تقديرُهُ هو يعودُ على المسكينِ .
نفسَهُ : نفسَ مفعولٌ بهِ منصوبٌ وعلامةُ نصبهِ الفتحةُ الظاهرةُ على آخِرِهِ . وهو مضافٌ.
الهاءُ ضميرٌ مبنيٌّ على الضمِّ في محلِّ كسرٍ مضافٌ إليهِ.

وَهوَ واجدٌ: الواوُ : واوُ العطفِ حرفٌ مبنيٌّ على الفتحِ لا محلَّ لهُ منَ الإعرابِ .
هوَ : ضميرٌ مبنيٌّ على الفتحِ في محلِّ رفعٍ المبتدأ .
واجدٌ : خبرٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمةُ الظاهرةُ على آخرِهِ .
وجملة هوَ واجدٌ : في محلِّ نصبٍ حالٌ .
*صديقي أبوه عنده
صديقي : صديق مبتدأٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمةُ المقدرةُ على آخِرِهِ منعَ من ظُهورها اشتغال المحلِّ بحركةِ المناسبةِ .وهو مضافٌ .
الياءُ ضميرٌ متصلٌ مبنيٌّ على السكونِ في محلِّ جرٍّ مضافٌ إليهِ.

أبوهُ عندَهُ جملةٌ اسميةٌ في محلِّ رفعٍ خبرُ المبتدأِ .
الرابط: الهاء في " أبوهُ " ضميرٌ يعودُ على صديقي

أبوه: أبو مبتدأٌ ثانٍ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الواوُ نيابةً عنِ الضمةِ لأنه منِ الأسماءِ الخمسةِ. وهو مضافٌ.
الهاءُ ضميرٌ متصلٌ مبنيًّ على الضمِّ في محلِّ جرٍّ مضافٌ إليهِ.

عندَهُ خبرُ المبتدأِ الثاني - شِبهُ جملةٍ / ظرفُ مكانٍ -
عندَ ظرفُ مكانٍ مبنيٌّ على الفتحِ ، وهو مضافٌ .
الهاءُ ضميرٌ متصلٌ مبنيٌّ على الضمِّ في محل جرٍّ مضافٌ إليهِ .
*والدي عندَهُ حِصَانٌ
والِدِي : والد مبتدأٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمةُ المقدرةُ على آخِرِهِ منعَ من ظُهورها اشتغال المحلِّ بحركةِ المناسبةِ .وهو مضاف .والياء مضافٌ إليه. ضميرٌ مبنيٌ على السكونِ في محلِّ جرٍّ مضافٌ إليهِ .
ونوعُهُ: اسمٌ ظاهرٌ.
عندَهُ حِصَانٌ جملةٌ اسميةٌ في محلِّ رفعٍ خبرُ المبتدأِ .
والرابطُ: الضميرُ "الهاء" في "عنده" يعود على والدي.
حِصَانٌ مبتدأٌ مؤخرٌ ، عندَهُ خبرٌ شبهُ جملةٍ مقدمٌ ،
وأصل الجملة : والدي حصانٌ عندَهُ

*أخي لهُ سيارةٌ
أخي مبتدأٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمةُ المقدرةُ على آخِرِهِ منعَ من ظُهورها اشتغال المحلِّ بحركةِ المناسبةِ .وهو مضاف .والياء مضافٌ إليه. ضميرٌ مبنيٌ على السكونِ في محلِّ جرٍّ مضافٌ إليهِ .
ونوعُهُ: اسمٌ ظاهرٌ.
لهُ سيارةٌ جملةٌ اسميةٌ في محلِّ رفعٍ خبرُ المبتدأِ .
والرابط: الضمير الهاء في "لهُ" يعود على أخي .
سيارةٌ مبتدأ مؤخر
له شِبْهُ جملةٍ خبرٌ مقدَّمٌ
وأصل الجملة : أخي سيارةٌ لَهُ.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أم أبي التراب
Admin
avatar

المساهمات : 472
تاريخ التسجيل : 14/05/2017

مُساهمةموضوع: رد: التُحْفَةٌ السَنيَة بِشَرْحِ الْمُقَدِّمَةِ الآجُرُّومِيَّةِ-الدورة الأولى   الجمعة يونيو 09, 2017 3:27 am

2 ـ استعمل كلَّ اسمٍ من الأسماءِ الآتيةِ مبتدأ في جملتين مفيدتين، بحيث يكون خبُرُه في واحدة منهما مفردًا وفي الثانية جملةً:
التلميذان، محمد، الثمرة، البطيخ، القلم ، الكتاب، المعهد، النيل، عائشة، الفتيات.
الإجابة
-التلميذانِ مجتهدانِ
التلميذانِ يتدارسانِ النحوَ

- محمدٌ متفوقٌ
محمدٌ يحفظُ القرآنَ

- الثمرةُ يانعةٌ
الثمرةُ تُسْقَطُ
الثمرة لها رائحةٌ طيبةٌ
رائحةٌ مبتدأٌ مؤخرٌ / لها خبرٌ مقدمٌ / طيبةٌ نعتٌ
- البِطْيخُ خُضارٌ .
البطيخُ يُثمرُ في الصيفِ.
البطيخُ أبوكَ يحبُّهُ .
البطيخ مبتدأٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمةُ الظاهرةُ على آخِرِهِ.
أبوكَ يحبُّهُ خبرٌ جملةٌ اسميةٌ
أبوكَ : أبو مبتدأٌ لجملةِ الخبرِ ، مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الواوُ نيابةً عنِ الضمةِ.وهو مضافٌ.
الكاف ضميرٌ مبنيٌّ على الفتحِ في محلِّ كسرٍ مضافٌ إليهِ.
يحبُّهُ خبرٌ ، جملةٌ فعليةٌ للمبتدأِ الثاني .
يحبُّ فعلٌ مضارعٌ / الفاعلُ ضميرٌ مستترٌ جوازًا تقديرُهُ هو / الهاءُ مفعولٌ بهِ .

- القلمُ أمانةٌ
القلمُ يتسلحُ بهِ العالِمُ

- الكتابُ قيمٌ
الكتابُ مؤلِّفُهُ سُنِّيٌّ .
الخبرُ جملةٌ اسميةٌ، الرابط الهاء في "مؤلِّفُهُ"

- المعهدُ مزدحمٌ
المعهدُ منهجُهُ مُنضبطٌ
الخبرُ جملةٌ اسميةٌ، الرابط الهاء في منهجُهُ

-النيلُ واسعٌ
النيلُ ماؤُهُ عذبٌ.
الخبرُ جملةٌ اسميةٌ، الرابطُ الهاء في ماؤُهُ.

- عائشةُ أمُّنا .
عائشةُ تروي الحديثَ .
الخبرُ جملةٌ فعليةٌ ، الرابطُ الضميرُ المستترُ جوازًا تقديره هي في" تروي".

- الفتياتُ حليماتٌ.
الفتياتُ يحْلُمْنَ على الأطفالِ .
الخبرُ جملةٌ فعليةٌ ، الرابطُ الضميرُ المتصل بـ يحْلُمْنَ - نون النسوة-.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أم أبي التراب
Admin
avatar

المساهمات : 472
تاريخ التسجيل : 14/05/2017

مُساهمةموضوع: رد: التُحْفَةٌ السَنيَة بِشَرْحِ الْمُقَدِّمَةِ الآجُرُّومِيَّةِ-الدورة الأولى   الجمعة يونيو 09, 2017 3:28 am

3 ـ أخبر عن كل اسم من الأسماء الآتية بشبه جملة:
العصفور، الجوخ، الإسكندرية، القاهرة، الكتاب، الكرسي، نهر النيل.
الإجابة
العصفورُ فوقَ الشجرةِ.
الجوخُ منَ الصوفِ .
الإسكندريةُ عندَ البحرِ .
القاهرةُ في مصرَ .
الكتابُ في المكتبةُِّ
الكرسيُّ عندَ السَرِيرِ.
نهرُ النيلِ في الجهةِ الغربيةِ من القاهرةِ.

4 ـ ضع لكل جار ومجرور مما يأتي مبتدأً مناسبًا يتم به معه الكلام: في القفص، عند جبل المقطم، من الخشب،على شاطيء البحر، من الصوف، في القِمَطْر، في الجهة الغربية من القاهرة.

الإجابة
- العصفورُ في القفصِ.
- القاهرةُ عندَ جبلِ المقطَّمِ .
- المكتبُ مِنَ الخشبِ .
- الإسكندريةُ على شاطيءِ البحرِ.
- الغِطاءُ مِنَ الصوفِ.

- الكِتابُ في القِمَطْرِ.
القِمَطر ما يُصانُ فيه الكتب؛ "مختار الصحاح" -ق م ط ر-.
- نهرُ النيلِ في الجهةِ الغربيةِ منَ القاهرةِ.

5 ـ كون ثلاث جمل في وصف الجَمَل تشتمل كل واحدة منها على مبتدأ وخبر.
الإجابة
الجملُ سفينةُ الصحراءِ .

الجملُ يُتوضَّأُ مِن أكْلِ لَحمِهِ.
الجملُ حيوانٌ أنِفٌ
أنِفٌ أي إذا انقيد انقاد لصاحبه
الجملُ سنمُه عال .ٍ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أم أبي التراب
Admin
avatar

المساهمات : 472
تاريخ التسجيل : 14/05/2017

مُساهمةموضوع: رد: التُحْفَةٌ السَنيَة بِشَرْحِ الْمُقَدِّمَةِ الآجُرُّومِيَّةِ-الدورة الأولى   الجمعة يونيو 09, 2017 3:29 am

المجلس السبعون
التحفة السنية بشرح المقدمة الآجرومية
نواسخُ المبتدأِ والخبرِ

قال"بابُ العواملِ الداخلةِ على المبتدأِ والخبرِ" وَهِيَ ثَلاَثَةُ أَشْيَاءَ:
- كَانَ وَأَخَوَاتُهَا.
- وَإِنَّ وَأَخَوَاتُهَا.
- وَظَنَنْتُ وَأَخَوَاتُها..

وأقول:قد عرفتَ أن المبتدأَ والخبرَ مرفوعانِ، واعلم أنه قد يدخلُ عليهما أحدُ العواملِ اللفظيةِ فيغير إعرابَهُمَا، وهذه العوامل التي تدخل عليهما فتغير إعرابهما ـ بعد تتبع كلام العرب الموثوق به ـ على ثلاثة أقسام :
القسم الأول:يرفعُ المبتدأَ وينصبُ الخبرَ، وذلك " كان" وأخواتها، وهذا القسم كله أفعال،نحو" كان الجوُ صافيًا" .
القسم الثاني: ينصبُ المبتدأَ ويرفعُ الخبرَ ، عكس الأول، وذلك "إنَّ" وأخواتُهَا وهذا القسم كله أحرف، نحو " إنَّ اللهَ عزيزٌ حكيمٌ ".
القسم الثالث: ينصبُ المبتدأَ والخبرَ جميعًا
، وذلك " ظننت" وأخواتها، وهذا القسم كله أفعال، نحو " ظننتُ الصديقَ أخًا " .
وتسمى هذه العواملُ " النواسخَ " لأنها نسخت حكم المبتدأ والخبر، أي: غيرَتْهُ وجَددتْ لهما حكمًا آخرَ غيرَ حكمِهِمَا الأولِ.
كان وأخواتها
قال:فأما "كانَ" وأخواتُها، فإنها ترفعُ الاسمَ، وتنصِبُ الخبرَ، وهي: كان، وأمسى، وأصبح، وأضحى، وظل، وباتَ، وصارَ، وليسَ، وما زالَ، وما انفكَ، وما فَتِيءَ، وما بَرِحَ، وما دامَ، وما تصرف منها نحو: كان، ويكون، وكن، وأصبح، ويصبح، وأصبح، تقول: " كانَ زيدٌ قائمًا، وليسَ عُمرُ شاخصًا " وما أشبه ذلك .

وأقول: القسمُ الأولُ من نواسخِ المبتدأِ والخبرِ " كان " وأخواتُهَا، أي نظائِرِها في العملِ .
وهذا القسم يدخل على المبتدأِ فيزيلُ رفْعَهُ الأولَ ويحدثُ له رفعًا جديدًا، ويسمَى المبتدأُ اسمهُ، ويدخلُ على الخبرِ فينصبه، ويسمى خبرَهُ.
وهذا القسم ثلاثة عشر فعلاً :
الأول: " كان "وهو يفيد اتصاف الاسم بالخبر في الماضي، إما مع الانقطاع، نحو " كان محمدٌ مجتهدًا " أما مع الاستمرار، نحو " وكان ربُّكَ قديرًا " .
الثاني "أمسى" وهو يفيد اتصاف الاسم بالخبر في المساء، نحو " أمسى الجوُّ باردًا "
الثالث "أصبحَ"وهو يفيد اتصاف الاسم بالخبر في الصباح، نحو " أصبح الجوُّ مكفَهِرًّا "
الرابع:" أضحى " وهو يفيد اتصاف الاسم بالخبر في الضحى، نحو " أضحى الطالبُ نشيطًا"
الخامس: " ظل"وهو وهو يفيد اتصاف الاسم بالخبر في جميع النهار، نحو " ظلَّ وجهُهُ مسودًا "
السادس: " بات " وهو يفيد اتصاف الاسم بالخبر في البيات، نحو " باتَ محمدٌ مسرورًا "
السابع " صار"وهو يفيد تحول الاسم من حالته إلى الحالة التي هو عليها الخبر، نحو
" صارَ الطينُ إبريقًا "
الثامن "ليس"وهو يفيد نفي الخبر عن الاسم في وقت الحال، نحو " ليس محمدٌ فاهمًا "
التاسع والعاشر والحادي عشر والثاني عشر" ما زالَ"، " ما انفك "، " ما فتىء"، " ما برح"، وهذه الأربعة تدل على ملازمة الخبر للاسم حسبما يقتضيه الحالُ، نحو " ما زالَ إبراهيمُ منكرًا"، ما برحَ عليٌّ صديقًا مخلصًا "

والثالث عشر " ما دام" وهو يفيدُ ملازمةَ الخبرِ للاسمِ أيضًا نحو " لا أعذِل خالدًا ما دُمْتُ حيًا ".
وتنقسم هذه الأفعال ـ من جهة العمل ـ إلى ثلاثة أقسام:
القسم الأول:ما يعمل هذا العمل ـ وهو رفع الاسم ونصب الخبر ـ بشرط تقدم" ما " المصدرية الظرفية عليه وهو فعل واحد وهو " دام "
القسم الثاني:ما يعمل هذا العمل بشرط أن يتقدم عليه نفي، أو استفهام، أو نهي، وهو أربعة أفعال، وهي: " زال "، " انفك "، " فتيء "، " برح "
القسم الثالث: ما يعمل هذا العمل بغير شرط، وهو ثمانية أفعال، وهي الباقي.
وتنقسم هذه الأفعال من جهة التصرف إلى ثلاثة أقسام :
القسم الأول:ما يتصرف في الفعلية تصرفاً كاملاً، بمعنى أنه يأتي منه الماضي والمضارع والأمر، وهو سبعة أفعال، وهي: " كان، أمسى، أصبح، أضحى، ظل، بات، صار.
القسم الثاني: ما يتصرف في الفعلية تصرفًا ناقصًا، بمعنى أنه يأتي منه الماضي والمضارع ليس غير، وهو أربعة أفعال، وهي: فتيء، انفك، برح، زال .
القسم الثالث:ما لا يتصرف أصلاً، وهو فعلان: أحدهما " ليس " اتفاقًا والثاني " دام " على الأصح .
وغير الماضي من هذه الأفعال يعمل عمل الماضي، نحو قوله تعالى:
" لَنْ نَبْرَحَ عَلَيْهِ عَاكِفِينَ "، " تَاللَّهِ تَفْتَأُ تَذْكُرُ يُوسُفَ ".
إن وأخواتها
قال:وأما " إن وأخواتها " فإنها تنصب الاسم وترفع الخبر، وهي: "إنَّ، أنَّ، لكنَّ، كأنَّ، ليتَ، لعلَّ،
تقول: إن زيدًا قائمُُ، وليت عَمْرًا شاخصٌ، وما أشبه ذلك، ومعنى " إن، أن" التوكيد، " ولكن " للاستدراك، " وكأن" للتشبيه، " وليت" للتمني، " ولعل" للترجي والتوقع
وأقول: القسم الثاني من نواسخ المبتدأ والخبر " إن" وأخواتها، أي: نظائرها في العمل، وهي تدخل على المبتدأ والخبر، فتنصب المبتدأ ويسمى اسمها، وترفع الخبر بمعنى أنها تجدد له رفعًا غير الذي كان له قبل دخولها، ويسمى خبرها، وهذه الأدوات كلها حروف، وهي ستة:
الأول " إنَّ " بكسر الهمزة .
الثاني " أنَّ " بفتح الهمزة.
وهما يدلان على التوكيد، ومعناه تقوية نسبة الخبر للمبتدأ، نحو " إنَّ أباك حاضرٌ "،" علمتُ أنَّ أباكَ مسافرٌ "
الثالث " لكنَّ " ومعناه الاستدراك، وهو تعقيب الكلام بنفي ما يتوهم ثبوته أو إثبات ما يتوهم نفيه، نحو " محمدٌ شجاعٌ لكنَّ صديقَهُ جبانٌ ".
الرابع " كأنَّ " وهو يدل على تشبيه المبتدأ بالخبر، نحو: " كأنَّ الجاريةَ بدرٌ "
الخامس " ليتَ " ومعناه التمني، وهو: طلب المستحيل أو ما فيه عسر، "ليتَ الشبابَ عائدٌ "و " ليتَ البليدَ ينجحُ "
السادس " لعلَّ " وهو يدل على الترجي أو التوقع، ومعنى الترجي: طلب الأمرالمحبوب، ولا يكون إلا في الممكن نحو: " لعلَّ اللهَ يرحمُني "، ومعنى التوقع: انتظار وقوع الأمر المكروه في ذاته، نحو " لعل العدوَ قريبُُ منا "
ظن وأخواتها
قال: وأما ظننت وأخواتها فإنها تنصب المبتدأ والخبر على أنهما مفعولان لها، وهي:ظننت، حسبت، وخِلتُ، وزعمتُ، ورأيتُ، وعلمتُ، ووجدتُ، واتخذتُ، وجعلتُ،وسمعتُ، تقولُ: ظننتُ زيدًا قائمًا، رأيتُ عَمْرًا شاخصًا، وما أشبه ذلك.
وأقول: القسم الثالث من نواسخ المبتدأ والخبر، "ظننت" وأخواتُها أي نظائرها في العمل، وهي تدخل على المبتدأ والخبر فتنصبهما جميعًا، ويقال للمبتدأ مفعول أول وللخبر مفعول ثان، وهذا القسم عشرة أفعال:
الأول " ظننت" نحو " ظننتُ محمدًا صديقًا "
الثاني " حسبت" نحو " حسبتُ المالَ نافعًا "
الثالث " خِلت" نحو " خِلْتُ الحديقةَ مثمرةً ".
الرابع " زعمت" نحو " زعمت بكرًا جريئًا ".
الخامس " رأيت" نحو " رأيتُ إبراهيمَ مفلحًا ".
السادس " علمت" نحو " علمتُ الصدقَ منجيًا ".
السابع " وجدت" نحو " وجدتُ الصلاحَ بابَ الخيرِ "
الثامن " اتخذت" نحو " اتخذتُ محمدًا صديقًا "
التاسع " جعلت " نحو " جعلتُ الذهبَ خاتمًا "
العاشر "سمعت" نحو " سمعتُ خليلاً يقرأُ "
هذه الأفعال العشرة تنقسم إلى أر بعة أقسام:
القسم الأول: يفيد ترجيح وقوع الخبر، وهو أربعة أفعال" ظننت، حسبت، خلت، زعمت "
القسم الثاني:يفيد اليقين وتحقيق وقوع الخبر، وهو ثلاثة أفعال، وهي: رأيت، وعلمت، ووجدت .
القسم الثالث: يفيد التصيير والانتقال، وهو فعلان، اتخذت، جعلت .
القسم الرابع: يفيد النسبة في السمع، وهو فعل واحد، وهو سمعت .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أم أبي التراب
Admin
avatar

المساهمات : 472
تاريخ التسجيل : 14/05/2017

مُساهمةموضوع: رد: التُحْفَةٌ السَنيَة بِشَرْحِ الْمُقَدِّمَةِ الآجُرُّومِيَّةِ-الدورة الأولى   الجمعة يونيو 09, 2017 3:44 am

المجلس الحادي والسبعون
التحفة السنية بشرح المقدمة الآجرومية
حل تدريبات نواسخُ المبتدأِ والخبرِ

1 ـ أدخلْ كان أو إحدى أخواتِها على كلِّ جملةٍ منَ الجملِ الآتيةِ ثم اضبطْ آخرَ كلِّ كلمةٍ بالشكلِ.
الجو صحو، الحارس مستيقظ، الهواء طلق، الحديقة مثمرة، البستاني منتبه، القراءة مفيدة، الصدق نافع، الزكاة واجبة، الشمس حارة، البرد قارس .
الإجابة
أصبحَ الجوُّ صحوًا.
ظلَّ الحارسُ مستيقظًا
صارَ الهواءُ طلقًا
ما بَرِحَتِ الحديقةُ مثمرةً.
لا يأكلُ الطيرُ الزرعَ مادامَ البستانيُّ منتبهًا.
ما فتِأتِ القراءةُ مفيدةً .
ما انفكَ الصدقُ نافعًا .
ليستِ الزكاةُ واجبةً على منْ لا يملكُ النصابَ
أصبحتِالشمسُ حارةً .
أمسى البردُ قارسًا .


****************

2 ـ أدخل " إنَّ " او إحدى أخواتِها على كلِّ جملةٍ منَ الجملِ الآتيةِ، ثم اضبطْ بالشكلِ آخرَ كلِّ كلمةٍ:
أبي حاضر، كتابك جديد، مِحبَرتُكَ قذرة، قلمُكَ مكسور، يدك نظيفة، الكتاب خير رفيق، الأدب حميد، البطيخ يظهر في الصيف، البرتقال من فواكه الشتاء، القطن سبب ثروة مصر، النيل عذب الماء، مصر تُربَتُها صالحة للزراعة.
الإجابة
- إنَّ أبي حاضرٌ .
- لعلَّ كتابَكَ جديدٌ .
- كأنَّ مِحبَرتَكَ قذِرَةٌ .
- أكتبْ لكنَّ قلمَكَ مكسورٌ .
- ليتَ يدَكَ نظيفةٌ لتأكلَ معي .
- لعلَّ الكتابَ خيرُ رفيقٍ .
- علمتُ أنَّ الأدبَ حميدٌ .
- إنَّ البِطيخَ يظهرُ في الصيفِ .
يظهرُ في الصيفِ جملةٌ فعليةٌ في محلِّ رفعٍ خبرُ إنَّ.
- إنَّ البرتقالَ من فواكهِ الشتاءِ
من فواكهِ الشتاءِ : شبهُ جملةٍ في محلِّ رفعٍ خبرُ إنَّ .
من فواكهِ : جارٌّ ومجرورٌ / فواكهِ الشتاءِ : مضافٌ ومضافٌ إليهِ .
- علمتُ أنَّ القطنَ سببُ ثروةِ مصرَ .
سببُ : خبرُ أنَّ مفردٌ.ومضافٌ
سببُ ثروةِ : مضافٌ ومضافٌ إليهِ
ثروةِ مصْرَ : مضافٌ ومضافٌ إليهِ.
مصْرَ : مضافٌ إليهِ مجرورٌ وعلامةُ جرِّهِ الفتحةُ نيابةً عنِ الكسرةِ لأنهُ ممنوعٌ منَ الصرفِ جوازًا - لأنهُ علمٌ ثلاثيٌّ ساكنُ الوسطِ . ويقصد بها القطر مصر .
أما إذا قُصِدَ بمصر قطر وليس البلد المسماة مصر فيصرف . مثال : اهبطوا مصرًا .
فهو علمٌ مؤنثٌ ثلاثي ساكنُ الوسطِ .
* العلمُ المؤنثُ ثلاثيًا ساكنْ الوسطِ ، يجوز صرفه ويجوز منعه من الصرف مثل " هنْد - دعْد – مصْر - شمْس ".
- إنَّ النيلَ عذبُ الماءِ .
- تأكدتُ أنَّ مصرَ تُربَتُها صالحةٌ للزراعةِ.

تُربَتُها صالحةٌ للزراعةِ: جملةٌ اسميةٌ في محلِّ رفعٍ خبرُ أنَّ .
الرابطُ الهاءُ تعودُ على المبتدأِ -مصر- تُربَتُها : تربةُ مبتدأٌ مرفوع وعلامةُ رفعهِ الضمةُ الظاهرةُ على آخرِهِ . وهي مضافٌ .
الهاءُ ضميرٌ مبنيٌّ على السكونِ في محلِّ جرٍّ مضافٌ إليهِ
صالحةٌ خبرٌ مرفوع وعلامةُ رفعهِ الضمةُ الظاهرةُ على آخرِهِ .
للزراعةِ جارٌ ومجرورٌ .


******************
3 ـ أدخلْ " ظنَّ " أو إحدى أخواتِها على كلِّ جملةٍ منَ الجملِ الآتيةِ ثم اضبطْ بالشكلِ آخرَ كلِّ كلمةٍ:
محمد صديقك، أبوك أحب الناس إليك، أمك أرأف الناس بك، الحقل ناضر، البستان مثمر، الصيف قائظ، الأصدقاء أعوانك عند الشدة، الصمت زين، الثياب البيضاء لُبوس الصيف، عثرة اللسان أشد من عثرة الرجل.
الإجابة
- حَسِبْتُ محمدًا صديقَكَ .
- وجَدتُ أباكَ أحبَّ الناسِ إليكَ.
- رَأَيتُ أمَّكَ أرأفَ الناسِ بِكَ.
- خِلْتُ الحقلَ ناضرًا .
- ظَنَنْتُ البستانَ مثمرًا .
- خِلْتُ الصيفَ قائظًا.
-رَأَيتُ الأصدقاءَ أعوانَكَ عندَ الشدةِ .
- اتخذتُ الصمتَ زَيْنًا .
- زعمتُ الثيابَ البيضاءَ لُبوسَ الصيفِ .
- رَأَيتُ عَثْرَةَ اللِّسانِ أَشَدَّ منْ عَثْرَةِ الرِّجْلِ.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أم أبي التراب
Admin
avatar

المساهمات : 472
تاريخ التسجيل : 14/05/2017

مُساهمةموضوع: رد: التُحْفَةٌ السَنيَة بِشَرْحِ الْمُقَدِّمَةِ الآجُرُّومِيَّةِ-الدورة الأولى   الجمعة يونيو 09, 2017 3:46 am



4- ضع في المكان الخالي من كل مثال من الأمثلة الآتية كلمة مناسبة، واضبطها بالشكل:
أ ـ إن الحارس ... . ي ـ كأن الحقل ...
ب ـ صارت الزكاة ... ك ـ رأيتُ عمك ...
ج ـ أضحتِ الشمس ... ل ـ أعتقد أن القطن ...
د ـ رأيت الأصدقاء ... م ـ أمسى الهواء ...
هـ ـ إن عثرة اللسان ... ن ـ سمعت أخاك ...
و ـ علمت أن الكتاب ... س ـ ما فتئ إبراهيم ...
ز ـ محمد صديقك لكن أخاه ... ع ـ لأصحبُك ما دمت ...
ح ـ حسبت أباك ... ف ـ ظل الجو ...
ط ـ حسن المنطق من دلائل النجاح لكن الصمت ...
الإجابة
أ ـ إنَّ الحارسَ مخلصٌ .
ب ـ صارتِ الزكاةُ مَطْهَرَةً .
ج ـ أضحتِ الشمسُ ساطعةً .
د ـ رأيتُ الأصدقاءَ متعاونينَ .
هـ ـ إنّ عثرةَ اللسانِ مُهْلِكَةٌ.
و ـ علمتُ أنَّ الكتابَ مفيدٌ .
ز -محمدٌ صديقُكَ لكنَّ أخَاهُ رفيقُكَ.
ح ـ حَسِبْتُ أباكَ شيخًا .
ط ـ حُسْنُ المْنَطِقِ منْ دلائلِ النجاحِ لكنَّ الصمتَ فلاحٌ.
ي ـ كأنَّ الحقلَ حديقةٌ .
ك ـ رأيتُ عمَّكَ مُصَلِيًا .

ل ـ أعتقدُ أنَّ القطنَ حُصِدَ .
حُصِدَ جملة فعليةٌ في محلِّ رفعٍ خبرُ أنَّ - فعلٌ ماضٍ - لم يسمَ فاعِلُهُ - مبنيٌّ على الفتحِ .
الرابطُ نائبٌ عنِ الفاعِلِ ،ضميرٌ مستترٌ جوازًا تقديره هو
يعود على القطنِ .
م ـ أمسى الهواءُ شديدًا .
ن ـ سَمِعْتُ أخاكَ مؤذِّنًا .
س ـ ما فتئَ إبراهيمُ مصليًا .
ع ـ لأصْحَبُكَ ما دُمْتُ حيًّا .
ف ـ ظلَّ الجوُّ لطيفًا .
*****************
5 ـ ضع أداةً منَ الأدواتِ الناسخةِ تناسبُ المقامَ في كلِّ مكانٍ خالٍ منَ الأمثلةِ الآتيةِ :
أ ـ ... الكتابَ خير سمير. ز ـ ... المعلمُ مرشدًا
ب ـ ... الجو ملبدًا بالغيوم .ح ـ ... الجنةَ تحت أقدام أمكَ
ج ـ ... الصدق منجيًا .ط ـ ... البنتَ مدرسة
د ـ ... أخاك صديقًا لي. ي ـ ... الكتابَ سميري
هـ ... أخوك زميلي في المدرسة. ك ـ الصدقاء عونك في الشدة
و ـ ... الحارس مستيقظًا.
الإجابة
أ ـ إنَّ الكتابَ خيرُ سميرٍ.
ب ـ أمسى الجوُّ ملبدًا بالغيومِ .
ج ـ علمتُ الصدقَ منجيًا .

د ـ رأيتُ أخاكَ صديقًا لي.
هـ ـ كانَ أخوكَ زميلي في المدرسةِ.
و ـ وجدتُ الحارسَ مستيقظًا.
ز ـ ظلَّ المعلمُ مرشدًا.
ح ـ إنَّ الجنةَ تحتَ أقدامِ أمِّكَ.
ط ـ وجدتُ البنتَ مدرسةً.
ي ـ اتخذتُ الكتابَ سميري .
ك ـ إنَّ الأصدقاءَ عونُكَ في الشدةِ.
و ـ خِلْتُ الحارسَ مستيقظًا.
*******************

6 ـ ضعْ في المكانِ الخالي منْ كلِّ مثالٍ من الأمثلةِ الآتيةِ اسمًا واضبطْهُ بالشكلِ الكاملِ :
أ ـ كان ... جبارًا . ز ـ أمسى ... فرحًا
ب ـ يبيت ... كئيبًا . ح ـ إن ... ناضرة
ج ـ رأيت ... مكفهرًا . ط ـ ليت ... طالع
د ـ علمت أن العدل ... ي ـ كأن ... معلم
هـ صار ... خبزًا ... ك ـ ما زال ... صديقي
و ـ ليس ... عارًا . ل ـ إن ... واجبة.
الإجابةُ
أ ـ كانَ أبو لهبٍ جبارًا .
ب ـ يبيتُ الوحيدُ كئيبًا .
ج ـ رأيتُ وجهَ الكافرِ مُكْفَهِرًا .
د ـ علمتُ أنَّ العدلَ حقٌّ.
هـ ـ صار الدقيقُ خبزًا طازَجًا .
و ـ ليسَ الحقُّ عارًا .
ز ـ أمسى المؤمنُ فرِحًا.
ح ـ إنَّ الزهرةَ ناضرةٌ .
ط ـ ليتَ البدرَ طالعٌ .
ي ـ كأنَّ الكتابَ مُعَلِّمٌ .
ك ـ ما زالَ الكتابُ صديقي .
ل ـ إن الصلاةَ واجبةٌ.



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أم أبي التراب
Admin
avatar

المساهمات : 472
تاريخ التسجيل : 14/05/2017

مُساهمةموضوع: رد: التُحْفَةٌ السَنيَة بِشَرْحِ الْمُقَدِّمَةِ الآجُرُّومِيَّةِ-الدورة الأولى   الجمعة يونيو 09, 2017 3:47 am


7 ـ كونْ ثلاثَ جُمَلٍ في وصفِ الكتابِ، كلَّ واحدةٍ مشتملةٍ على مبتدأٍ وخبرٍ، ثمَّ أدخلْ على كلِّ جملةٍ منها " كانَ " واضبطْ كلماتِها بالشكلِ .
الحلُّ
- الكتابُ شيقٌ .

- الكتابُ يُفيدُ جَليسَهُ
- الكتابُ غُلافهُ جديدٌ- الكتابُ خيرُ جليسٍ .
- الكتابُ جديدٌ.
- الكتابُ في المكتبةِ .

- كانَ الكتابُ شيقًا .
- كانَ الكتابُ يُفيدُ جَليسَهُ
- كانَالكتابُ غُلافهُ جديدٌ

- كانَ الكتابُ خيرَ جليسٍ .
- كانَ الكتابُ جديدًا
- كانَ الكتابُ في المكتبةِ ". في المكتبةِ: شبهُ جملةٍ في محلِّ نصبٍ خبرُ كانَ.
***********
8 ـ كونْ ثلاثَ جُمَلٍ في وصفِ المطرِ، كلَّ واحدةٍ تشتملُ على المبتدأِ والخبرِ، ثمَّ أدخلْ على كلِّ جملةٍ منها " إنَّ " واضبطْ كلماتِهَا بالشكلِ .

الحلُّ
- المطرُ غزيرٌ.
- المطرُ يسقي الحقولَ.
- المطرُ صيبٌ نافعٌ. خبر مفرد
- المطرُ صيبُهُ نافعٌ.خبر جملة اسمية - إنَّ المطرَ غزيرٌ .

- إنَّ المطرَ يسقي الحقولَ.
يسقي الحقولَ : جملةٌ فعليةٌ في محلِّ رفعٍ خبرُ إنَّ.

- إنَّ المطرَ صيبٌ نافعٌ .
صيبٌ خبرُ إنَّ مفردٌ ، مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمةُ الظاهرةُ على آخِرِهِ.
نافعٌ صفةٌ مرفوعةٌ لـ صيبٍ .
- إنَّ المطرُ صيبُهُ نافعٌ.
خبر جملة اسمية
************

9 ـ كونْ ثلاثَ جُمَلٍ في وصفِ النهرِ، كلَّ واحدةٍ تشتملُ على المبتدأِ والخبرِ، ثمَّ أدخلْ على كلِّ جملةٍ مِنْهَا " رأيت " واضبطْ كلماتِهَا بالشكلِ .

الحلُّ
- النَّهْرُ رَقْرَاقٌ .
- النَّهْرُ يجري ماؤهُ.الخبر جملة فعلية
- النَّهْرُ ماؤهُ عذبٌ . الخبر جملة اسمية
- النَّهْرُ أمامَ البيتِ . الخبر شبه جملة- رأيتُ النَّهْرَ رَقْرَاقًا .
- رأيتُ النَّهْرَ يجري ماؤهُ .
يجري ماؤهُ : الجملةُ الفعليةُ في محلِّ نصبٍ مفعولٌ به ثانٍ .
- رأيتُ النَّهْرَ ماءُهُ عذبٌ .
ماءُهُ عذبٌ :الجملة الاسمية في محلِّ نصبٍ
مفعولٌ به ثانٍ .
- رأيتُ النَّهْرَ واسعًا .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أم أبي التراب
Admin
avatar

المساهمات : 472
تاريخ التسجيل : 14/05/2017

مُساهمةموضوع: رد: التُحْفَةٌ السَنيَة بِشَرْحِ الْمُقَدِّمَةِ الآجُرُّومِيَّةِ-الدورة الأولى   الجمعة يونيو 09, 2017 3:47 am


7 ـ كونْ ثلاثَ جُمَلٍ في وصفِ الكتابِ، كلَّ واحدةٍ مشتملةٍ على مبتدأٍ وخبرٍ، ثمَّ أدخلْ على كلِّ جملةٍ منها " كانَ " واضبطْ كلماتِها بالشكلِ .
الحلُّ
- الكتابُ شيقٌ .

- الكتابُ يُفيدُ جَليسَهُ
- الكتابُ غُلافهُ جديدٌ- الكتابُ خيرُ جليسٍ .
- الكتابُ جديدٌ.
- الكتابُ في المكتبةِ .

- كانَ الكتابُ شيقًا .
- كانَ الكتابُ يُفيدُ جَليسَهُ
- كانَالكتابُ غُلافهُ جديدٌ

- كانَ الكتابُ خيرَ جليسٍ .
- كانَ الكتابُ جديدًا
- كانَ الكتابُ في المكتبةِ ". في المكتبةِ: شبهُ جملةٍ في محلِّ نصبٍ خبرُ كانَ.
***********
8 ـ كونْ ثلاثَ جُمَلٍ في وصفِ المطرِ، كلَّ واحدةٍ تشتملُ على المبتدأِ والخبرِ، ثمَّ أدخلْ على كلِّ جملةٍ منها " إنَّ " واضبطْ كلماتِهَا بالشكلِ .

الحلُّ
- المطرُ غزيرٌ.
- المطرُ يسقي الحقولَ.
- المطرُ صيبٌ نافعٌ. خبر مفرد
- المطرُ صيبُهُ نافعٌ.خبر جملة اسمية - إنَّ المطرَ غزيرٌ .

- إنَّ المطرَ يسقي الحقولَ.
يسقي الحقولَ : جملةٌ فعليةٌ في محلِّ رفعٍ خبرُ إنَّ.

- إنَّ المطرَ صيبٌ نافعٌ .
صيبٌ خبرُ إنَّ مفردٌ ، مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمةُ الظاهرةُ على آخِرِهِ.
نافعٌ صفةٌ مرفوعةٌ لـ صيبٍ .
- إنَّ المطرُ صيبُهُ نافعٌ.
خبر جملة اسمية
************

9 ـ كونْ ثلاثَ جُمَلٍ في وصفِ النهرِ، كلَّ واحدةٍ تشتملُ على المبتدأِ والخبرِ، ثمَّ أدخلْ على كلِّ جملةٍ مِنْهَا " رأيت " واضبطْ كلماتِهَا بالشكلِ .

الحلُّ
- النَّهْرُ رَقْرَاقٌ .
- النَّهْرُ يجري ماؤهُ.الخبر جملة فعلية
- النَّهْرُ ماؤهُ عذبٌ . الخبر جملة اسمية
- النَّهْرُ أمامَ البيتِ . الخبر شبه جملة- رأيتُ النَّهْرَ رَقْرَاقًا .
- رأيتُ النَّهْرَ يجري ماؤهُ .
يجري ماؤهُ : الجملةُ الفعليةُ في محلِّ نصبٍ مفعولٌ به ثانٍ .
- رأيتُ النَّهْرَ ماءُهُ عذبٌ .
ماءُهُ عذبٌ :الجملة الاسمية في محلِّ نصبٍ
مفعولٌ به ثانٍ .
- رأيتُ النَّهْرَ واسعًا .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أم أبي التراب
Admin
avatar

المساهمات : 472
تاريخ التسجيل : 14/05/2017

مُساهمةموضوع: رد: التُحْفَةٌ السَنيَة بِشَرْحِ الْمُقَدِّمَةِ الآجُرُّومِيَّةِ-الدورة الأولى   الجمعة يونيو 09, 2017 3:52 am

اعربْ الجملَ الآتيةَ:
إن إبراهيم كان أمة، كأن القمر مصباح، حسبت المال نافعًا، مازال الكتاب رفيقي .
الجواب
إنَّ إبراهيمَ كانَ أمةً
ـ إنَّ: حرف توكيد ونصب ينصب الاسم ويرفع الخبر، مبنيٌّ على الفتحِ لا محلَّ له منَ الإعرابِ.
إبراهيمَ: اسم " إنَّ " منصوبٌ به، وعلامةُ نصبهِ الفتحةُ الظاهرةُ ،
كان: فعلٌ ماضٍ ناقصٌ، يرفعُ الاسمَ وينصبُ الخبرَ، واسمهُ ضميرٌ مستترٌ فيه جوازًا تقديرُه هو يعودُ على إبراهيمَ، أمةً: خبرُ كان منصوبٌ به، وعلامةُ نصبهِ الفتحةُ الظاهرةُ، والجملةُ من كان واسمُها وخبرُها في محلِّ رفعٍ خبرُ " إنَّ " .

* كأنَّ القمرَ مصباحٌ
ـ كأنَّ: حرف تشبيه ونصب، ينصب الاسم ويرفع الخبر،
والقمر: اسم كأنَّ منصوب به وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة،
ومصباح: خبر كأنَّ مرفوع به، وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.
* حسبتُ المالَ نافعًا
ـ حسب: فعل ماض مبني على فتح مقدر على آخره منع من ظهوره اشتغال المحل بالسكون العارض لدفع كراهة توالي أربع متحركات فيما هو كالكلمة الواحدة، والتاء ضميرُ المتكلمِ فاعلُ حسب، مبني على الضم في محل رفع،
المال: مفعول أول لحسب منصوب به، وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة، ونافعًا: مفعول ثان لحسب منصوب به، وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة.

* مازالَ الكتابُ رفيقِي
ـ ما: حرف نفي مبني على السكون، لا محل له من الإعراب،
زال: فعل ماض ناقص يرفع الاسم وينصب الخبر، الكتاب: اسم زال مرفوع به، وعلامة رفعه ضمة ظاهرة في آخره،
رفيق: خبر زال منصوب به، وعلامة نصبه فتحة مقدرة على آخره منع من ظهورها اشتغال المحل بحركة المناسبة لياء المتكلم، ورفيق مضاف وياء المتكلم مضاف إليه مبني على السكون في محل خفض .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أم أبي التراب
Admin
avatar

المساهمات : 472
تاريخ التسجيل : 14/05/2017

مُساهمةموضوع: رد: التُحْفَةٌ السَنيَة بِشَرْحِ الْمُقَدِّمَةِ الآجُرُّومِيَّةِ-الدورة الأولى   الجمعة يونيو 09, 2017 3:52 am


مجلس 72
النعت


قال " بابُ النعتِ " النعتُ: تابعٌ للمنعوتِ في رفعِهِ ونصبِهِ وخفضِهِ، وتعريفِهِ وتنكيرِهِ؛ قامَ زيدٌ العاقلُ، ورأيتُ زيدًا العاقلَ، ومررتُ بزيدٍ العاقلِ.

وأقول: النعتُ في اللغةِ هو الوصفُ، وفي اصطلاحِ النحويينَ هو: التابعُ المشتقُّ أو المؤوَّلُ بالمشتقِ، الموضِّحُ لمتبوعهِ في المعارفِ، المخصِّصصُ له في النكراتِ.
والنعتُ ينقسمُ إلى قسمينِ:
الأولُ: النعتُ الحقيقيُّ،
والثاني: النعتُ السببيُّ.
أما النعتُ الحقيقيُّ فهو: ما رفعَ ضميرًا مستترًا يعودُ إلى المنعوتِ، نحو " جاءَ محمدٌ العاقلُ " فالعاقلُ: نعتٌ لمحمدٍ، وهو رافعٌ لضميرٍ مستترٍ تقديرُهُ هو يعودُ إلى محمدٍ.

وأما النعتُ السببيُّ فهو: ما رفعَ اسمًا ظاهرًا متصلاً بضميرٍ يعودُ إلى المنعوتِ نحو " جاءَ محمدٌ الفاضلُ أبوهُ " فالفاضلُ: نعتٌ لمحمدٍ، وأبوه: فاعلٌ للفاضلِ، مرفوعٌ بالواوِ نيابةً عنِ الضمةِ لأنه من الأسماءِ الخمسةِ، وهو مضافٌ إلى الهاءِ التي هي ضميرٌ عائدٌ إلى محمدٍ.
وحكمُ النعتِ أنه يتبعُ منعوتَهُ في إعرابِه، وفي تعريفهِ أو تنكيرِهِ، سواءٌ أكان حقيقيًّا أم سببيًُّا.
ومعنى هذا أنه إن كان المنعوت مرفوعًا كان النعتُ مرفوعًا، نحو: " حضر محمدٌُُ العاقلُ "أو " حضر محمدٌ الفاضلُ أبوه "، وإن كان المنعوتُ منصوبًا كان النعتُ منصوبًا نحو " رأيتُ محمدًا الفاضلَ " أو " رأيت محمدًا الفاضلَ أبوه "، وإن كان المنعوتُ مخفوضًا كان النعتُ مخفوضًا نحو " نظرتُ إلى محمدٍ الفاضلِ " أو " نظرتُ إلى محمدٍ الفاضلِ أبوه "، وإن كان المنعوتُ معرفةً كان النعتُ معرفةً، كما في جميعِ الأمثلةِ السابقةِ، وإن كان المنعوتُ نكرةً كان النعتُ نكرة، " رأيتُ رجلاً عاقلاً " أو " رأيت رجلاً عاقلاً أبوهُ ".
ثم إنْ كانِ النعتُ حقيقيًّا زادَ على ذلك أنَّهُ يتبعُ منعوتَهُ في تذكيرِهِ أو تأنيثِهِ، وفي إفرادِهِ أو تثنيتِهِ أو جمعِهِ.
ومعنى ذلك أنه إنْ كان المنعوتُ مذكرًا كان النعتُ مذكرًا، نحوً: " رأيتُ محمدًا العاقلَ " و إن كانُ المنعوتُ مؤنثًا كان النعتُ مؤنثًا نحوُ " رأيتُ فاطمةَ المهذبةَ "وإن كان المنعوتُ مفردًا كان النعتُ مفردًا كما رأيتَ في هذينِ المثالينِ، وإنْ كانَ المنعوتُ مثنى كانَ النعتُ مثنى، نحو: " رأيتُ المحمدَيْنِ العاقلينِ " وإن كان المنعوتُ جمعًا كان النعتُ جمعًا نحو " رأيتُ الرجالَ العقلاءَ ".
أما النعتُ السببيُّ فإنه يكونُ مفردًا دائمًا ولو كان منعوتُهُ مثنىً أو مجموعًا تقولُ " رأيتُ الوَلدينِ العاقلَ أبوهُمَا " وتقولُ " رأيتُ الأولادَ العاقلَ أبوهُم " ويتبعُ النعتُ السببيُّ ما بعدَهُ في التذكيرِ أو التأنيثِ، تقولُ " رأيتُ البناتِ العاقلَ أبوهُنَّ "، وتقولُ " رأيتُ الأولادَ العاقلةَ أُمُّهُم ".
فتلخصَ من هذا الإيضاحِ أنَّ النعتَ الحقيقيَّ يتبعُ منعوتَهُ في أربعةٍ من عشرةٍ. واحدٌ من الإفرادِ والتثنيةِ والجمعِ، وواحدٌ من الرفعِ والنصبِ والخفضِ، وواحدٌ من التذكيرِ والتأنيثِ، وواحدٌ من التعريفِ والتنكيرِ.

والنعتُ السببيُّ يتبعُ منعوتَهُ في اثنينِ منْ خمسةٍ: واحدٌ من الرفعِ والنصبِ والخفضِ، وواحدٌ من التعريفِ والتنكيرِ، ويتبعُ مرفوعَهُ الذي بعده في واحدٍ من اثنينِ وهما التذكيرُ والتأنيثُ، ولا يتبعُ شيئًا في الإفرادِ والتثنيةِ والجمعِ ، بل يكون مفردًا دائمًا وأبدًا، والله أعلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
التُحْفَةٌ السَنيَة بِشَرْحِ الْمُقَدِّمَةِ الآجُرُّومِيَّةِ-الدورة الأولى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 5 من اصل 7انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4, 5, 6, 7  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى نسائم العلم :: نسائم اللغة العربية :: نسائم اللغة العربية-
انتقل الى: